الأربعاء - 3 شوال 1438 هـ - 28 يونيو 2017 مـ - رقم العدد14092
نسخة اليوم
نسخة اليوم السعودية 2017/06/28
loading..

أنقرة تأمل أن يقود الملك سلمان جهود تسوية الأزمة مع الدوحة

أنقرة تأمل أن يقود الملك سلمان جهود تسوية الأزمة مع الدوحة

خادم الحرمين يلتقي وزير الخارجية التركي والجانبان بحثا المستجدات في المنطقة
السبت - 22 شهر رمضان 1438 هـ - 17 يونيو 2017 مـ رقم العدد [14081]
خادم الحرمين الشريفين لدى لقائه وزير الخارجية التركي في مكة المكرمة امس (تصوير: بندر الجلعود)
نسخة للطباعة Send by email
أنقرة: سعيد عبد الرازق مكة المكرمة: {الشرق الأوسط}
التقى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، في قصر الصفا بمكة المكرمة، مساء أمس، مولود جاويش أوغلو وزير الخارجية التركي، الذي وصل إلى السعودية في وقت سابق أمس. وتم خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين المملكة وتركيا، وبحث تطورات الأحداث في المنطقة.
إلى ذلك، أكد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أن بلاده تثق في قدرة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز على حل الأزمة التي وقعت مع قطر، وأنها ترغب بإنهائها قبل عيد الفطر المبارك، وتبذل الجهود في هذا الاتجاه.
وجدد إردوغان، في مقابلة مع قناة «آر بي تي» البرتغالية أمس، تأكيده أن الملك سلمان بن عبد العزيز، باعتباره كبير الخليج، بإمكانه حل الأزمة، كما بإمكان مجلس التعاون الخليجي حلها في خطوة واحدة. وأشار الرئيس التركي إلى أن أعمال القاعدة العسكرية التركية في قطر بدأت في 2014، وهدفها حفظ الأمن والسلام في منطقة الخليج ككل.
في السياق ذاته، قال جاويش أوغلو إن بلاده تتوقع أن يقود خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز الجهود الرامية لحل الأزمة الدبلوماسية الحالية في منطقة الخليج.
وأضاف جاويش أوغلو، في مؤتمر صحافي في العاصمة أنقرة، الليلة قبل الماضية، مع نظيره وزير خارجية كوبا برونو رودريغيز باريلا، جاء قبل ساعات من توجهه إلى مكة المكرمة، أمس (الجمعة)، للقاء الملك سلمان في إطار الجهود الرامية لحل الأزمة مع قطر، أن السعودية تمثل البلد الأهم في منطقة الخليج، وهي بمثابة الأخ الأكبر، ودورها في ضمان السلام والاستقرار في المنطقة مهم للغاية، ولذا نتوقع أن يقود الملك سلمان الجهود الرامية إلى حل الأزمة مع قطر.
وزار جاويش أوغلو كلاً من قطر والكويت لبحث الأزمة مع قطر، وأكد خلال وجوده في الكويت، أول من أمس، عدم انحياز بلاده لأي طرف في الأزمة الخليجية، موضحاً أن وقوف تركيا إلى جانب طرف ضد آخر لا يخدم مصالحها، وأن أنقرة اطلعت على وجهات نظر جميع الأطراف، وتسعى للحل وفقاً لذلك، لحل الأزمة قبل حلول عيد الفطر المبارك.
يذكر أن وزير الخارجية التركي قد وصل إلى جدة في وقت سابق أمس، وكان في استقباله بمطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة الدكتور نزار مدني وزير الدولة للشؤون الخارجية، والمهندس وليد الخريجي سفير خادم الحرمين الشريفين لدى تركيا، ومندوب عن المراسم الملكية.

التعليقات

عزيزة
البلد: 
قطر
17/06/2017 - 09:57
تركيا مثلها مثل قطر داعمة للا رهاب....ويوجد عدد كبير من الارهابيين بتركيا وقاداتهم...ويجب الحذر من تركيا...