كورتوا: أسكتنا النقاد والمستهزئين

كورتوا: أسكتنا النقاد والمستهزئين

حارس تشيلسي يؤكد أن الفشل الذريع الموسم الماضي وراء حصد لقب الدوري الإنجليزي
الخميس - 29 شعبان 1438 هـ - 25 مايو 2017 مـ
كورتوا وكوستا وكأس الدوري الإنجليزي (رويترز)

قال حارس مرمى نادي تشيلسي الإنجليزي، تيبو كورتوا، إن لاعبي فريقه عانوا بشدة بسبب تدهور مستوى الفريق الموسم الماضي، مشيدا بزملائه في الفريق بعد هذه العودة القوية. شارك حارس المرمى البلجيكي في جميع مباريات تشيلسي في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، باستثناء مباراة وحيدة، وحصل على رابع بطولة دوري له خلال سبعة مواسم قضاها مع جينك البلجيكي وأتلتيكو مدريد الإسباني وتشيلسي الإنجليزي، كما عاد إلى المستوى الرائع الذي قدمه مع تشيلسي عام 2015، ولم يتمكن أي حارس مرمى آخر من الوصول للرقم المسجل باسمه بعدما نجح في الحفاظ على نظافة شباكه في 16 مباراة خلال الموسم الحالي، هو المستوى الذي ساعد على نسيان المركز العاشر الذي احتله الفريق في الدوري الإنجليزي الممتاز الموسم الماضي.

يقول حارس المرمى البلجيكي: «إنه أمر رائع، لا سيما أنه جاء بعد ما حدث العام الماضي. لقد تعرضنا لكثير من الانتقادات، ولكثير من السخرية، لذا فإنه لأمر رائع أن تعود بهذه الطريقة وأن تكون بطلا للمسابقة. بعد مباراة آرسنال (في سبتمبر/أيلول الماضي)، ربما كنا في مرحلة سيئة أيضا، لكننا عدنا بقوة وقدمنا مستويات مذهلة على مدى ستة أو سبعة أشهر. ونحن فخورون بما قدمناه».

ويضيف: «العام الماضي، وصلنا في مرحلة ما إلى المركز الخامس عشر وربما السادس عشر، وكان الناس يسخرون منا. كنا نتعرض لانتقادات، ولم يكن هذا شيئا جيدا بعد موسم شهد حصولنا على اللقب. بعض الانتقادات كانت في محلها، والبعض الآخر لم يكن كذلك». ويتابع: «قالوا إننا لا نريد أن نلعب أكثر من ذلك، وقالوا إننا كسالى، وأشياء من هذا القبيل، ولم يكن هذا صحيحا».

وقال حارس المرمى البلجيكي: «كنا نحاول الفوز في المباريات، لكن كل ما في الأمر أن التوفيق لم يكن حليفنا. الجميع في النادي معتادون على اللعب من أجل البطولة، لذا جُرح كبرياؤنا بسبب ما قيل. وهذا هو السبب الذي جعلنا نرغب في العودة بقوة خلال الموسم الحالي. وعندما نقوم بذلك بالفوز باللقب مرة أخرى، فهذا شيء رائع بكل تأكيد».

وأضاف: «فلسفتنا في العمل ورغبتنا الجامحة في عدم تكرار ما حدث الموسم الماضي هو السبب فيما وصلنا إليه، ولدينا مكاسب هائلة مما حدث». وأشار كورتوا، الذي تشير تقارير إلى احتمال عودته إلى مدريد، لكن هذه المرة مع ريال مدريد، إلى أن هدفه القادم هو الفوز بدوري أبطال أوروبا مع تشيلسي، قائلا: «سيكون لدينا هدف جديد الموسم المقبل. مرت عدة سنوات منذ حصول تشيلسي على لقب دوري أبطال أوروبا (عام 2012)، كما فقدت اللقب مع أتلتيكو مدريد في اللحظة الأخيرة (عام 2014)، لذا فكثير من اللاعبين لديهم رغبة هائلة في الفوز بدوري أبطال أوروبا أيضا».

وأضاف الحارس البالغ من العمر 25 عاما: «يحتاج الفريق إلى التدعيم، لأنه سيلعب على أربع جبهات مختلفة، لذا فهذا أمر مهم للغاية، لكن النادي والمدير الفني يعرفان ما يقومان به جيدا. لدينا فريق قوي بالفعل، لكن في بعض الأوقات تكون في حاجة إلى ما هو أفضل. لم نتعرض للإصابات خلال الموسم الجاري، لكننا لا نعرف ما سيحدث خلال الموسم المقبل. لذلك، سوف نبذل ما في وسعنا الآن، ونتمنى أن نحصل على لقب كأس الاتحاد الإنجليزي أيضا».

وسيجد الفريق صعوبة كبيرة في الاحتفاظ بأبرز لاعبيه، مثل صانع الألعاب البلجيكي إيدين هازارد والبرازيلي ويليان. وقال ويليان، الذي حصل على جائزة أفضل لاعب في تشيلسي الموسم الماضي لكنه لم يشارك سوى في 13 مباراة فقط خلال الموسم الحالي: «مستقبلي هنا مع تشيلسي. يمتد عقدي حتى 2020 وأنا سعيد هنا». وأضاف: «أعرف أن اللاعبين يرغبون دائما في المشاركة بصفة أساسية، لكنني أتفهم أسباب عدم مشاركتي. أنا سعيد وأحاول دائما أن أساعد الفريق عندما أشارك في الشوط الثاني. أنا أحترم رغبة كونتي سواء بالدفع بي في الشوط الثاني أو إشراكي بصفة أساسية. يتعين علي أن أفكر في مصلحة الفريق والجماعة، ونحن نستحق الحصول على اللقب».


المملكة المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة