السومة يفشل في تأجيل «العملية» ويخضع لمشرط البلجيكي بيتر دوخ

السومة يفشل في تأجيل «العملية» ويخضع لمشرط البلجيكي بيتر دوخ

الأهلي يبدأ اليوم مرحلة الإعداد لإياب دور الـ16 الآسيوي
الأربعاء - 28 شعبان 1438 هـ - 24 مايو 2017 مـ
الأهلي بات في مهمة معقدة بعد تعادله على أرضه في ذهاب دور الـ16 الآسيوي (تصوير: محمد المانع)

ينتظر أن يجري مهاجم الأهلي عمر السومة عملية جراحية في العاصمة القطرية الدوحة لرتق غضروف الركبة، وذلك على يد الطبيب البلجيكي بيتر دوخ في مستشفى الطب الرياضي بأكاديمية «أسباير».
وكشفت الفحوصات والأشعة الطبية التي أجراها اللاعب وجود شرخ في غضروف الركبة يحتم التدخل الجراحي.
وحاول اللاعب تأجيل العملية الجراحية إلى نهاية الموسم في ظل الغيابات التي تعصف بفريقه الأهلي في خط الهجوم بعد استشارة طبية، إلا أن الآلام التي داهمته مجددا في الحصة التدريبية الأولى التي أعقبت مشاركته خلال الشوط الثاني للمباراة النهائية لكأس خادم الحرمين الشريفين عجلت بقرار التدخل الجراحي.
ويعاود فريق الأهلي تدريباته مساء اليوم الأربعاء على ملعب الأمير محمد العبد الله الفيصل بعد تمتع اللاعبين بيوم راحة فرضه الجهاز الفني بقيادة المدرب السويسري كريستيان غروس على الجميع أمس الثلاثاء، بعد المجهود الكبير والتدريبات المتوالية منذ المباراة النهائية لمسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين وحتى مواجهة أول من أمس أمام الأهلي الإماراتي في ذهاب دور الـ16 لدوري الأبطال الآسيوي.
وسيؤدي فريق الأهلي حصتين تدريبيتين اليوم الأربعاء وغدا الخميس على ملعبه بجدة، على أن تغادر البعثة مساء يوم الجمعة إلى مدينة دبي الإماراتية، تحضيرا للقاء الرد أمام الأهلي الإماراتي يوم الاثنين المقبل على ملعب بن راشد بدبي.
وأكد مدرب فريق الأهلي كريستيان غروس أن حظوظ فريقه ما زالت قائمة في التأهل لدور الثمانية من البطولة القارية من خلال مباراة الرد الأسبوع المقبل في دبي بعد خروجه بالتعادل الإيجابي بهدف أمام الأهلي الإماراتي في لقاء ذهاب دور الـ16 أول من أمس بجدة.
وقال عقب المباراة، إن فريقه قدم أداء جيدا في المواجهة وفرض أسلوبه خصوصا في الشوط الثاني الذي ظهر به الفريق بشكل مميز بعد البداية غير الجيدة التي استقبل فيها الفريق هدفا بطريقة سهلة من كرة خاطئة، قبل أن نستطيع تعديل النتيجة رغم الطريقة الدفاعية التي دخل بها المنافس، وأغلقت جميع الطرق أمام اللاعبين.
وأضاف: «سنحت لنا كثير من الفرص خصوصا في الشوط الثاني من المباراة والتي كانت كفيلة بخروجنا منتصرين، لكن لم تستغل بصورة إيجابية من قبل اللاعبين». وأشار إلى أن الانتصار أو التعادل إيجابيا بهدفين وأكثر يؤهل فريق الأهلي لدور الثمانية من البطولة القارية، مؤكدا ثقته بمواصلة اللاعبين تقديم الأداء الجيد في اللقاء القادم الذي يعتبر الأخير لنا خلال هذا الموسم والذي وصفه بالصعب.
وكان الأهلي السعودي قد دخل مواجهته الآسيوية أمام نظيره الإماراتي بقائمة ناقصة العدد في قائمة البدلاء بعد تسجيل ستة عناصر فقط، ومن ضمنهم حارس مرمى، عن العدد الرسمي المسموح به (سبعة لاعبين بمن فيهم حارس المرمى).
يأتي ذلك في ظل الإصابات التي تجتاح صفوف فريق الأهلي وأبعدت أربعة عناصر في خط المقدمة دفعة واحدة مع نهاية الموسم الحالي، بعد أن قيدت إدارة الكرة اللاعب المصاب علي عواجي في القائمة الآسيوية، وأبعدت اللاعب إسلام سراج الذي استطاع العودة للمشاركة قبل نهاية الموسم رغم إصابته البالغة في مطلع الموسم الحالي، بالإضافة إلى القرار الإداري والفني لفريق الأهلي بإبعاد الثلاثي مصطفى بصاص ومحمد أمان وفهد حمد عن التدريبات الجماعية قبل نهاية الموسم وفرض التدريبات بصورة منفردة عليهم.
من جانبه، أكد لاعب فريق الأهلي، وليد باخشوين، أن فريقه أهدر فرص تحقيق الانتصار في لقاء الذهاب أمام الأهلي الإماراتي بعد الخروج بالتعادل الإيجابي، وقال إن التعادل غير مقنع لنا خصوصا أننا نلعب على أرضنا ووسط جمهورنا، وكنا نبحث عن الانتصار حتى نقترب أكثر من التأهل لدور الثمانية. وأضاف أن الفريق قدم مباراة جيدة وتهيأت لنا كثير من الكرات التي افتقدت اللمسة الأخيرة نحو الشباك، وسنسعى لتحقيق الانتصار في لقاء الرد، ونحن قادرون على تحقيق هذا الهدف في نهاية الموسم الحالي رغم تميز وقوة الفريق المنافس.


السعودية

اختيارات المحرر

فيديو