بنك باركليز البريطاني يعتزم الاستغناء عن 14 ألف موظف

بنك باركليز البريطاني يعتزم الاستغناء عن 14 ألف موظف

بعد تراجع الأرباح بنسبة خمسة في المائة خلال الربع الأول
الجمعة - 10 رجب 1435 هـ - 09 مايو 2014 مـ

أعلن بنك باركليز البريطاني أمس عزمه الاستغناء عن نحو 14 ألف موظف في إطار مراجعة استراتيجية خفض الإنفاق.
ويزيد هذا الرقم بمقدار ألفي موظف عن الرقم الذي كان البنك أعلنه في السابق.
كما أشار «باركليز» إلى شطب 7000 وظيفة في قطاع الخدمات المصرفية الاستثمارية بحلول 2016.
وبحسب وكالة الأنباء الألمانية، قال أنطوني جينكينز الرئيس التنفيذي للبنك: «هذه عملية تبسيط شجاعة لـ(باركليز).. سنركز على الخدمات المصرفية الدولية والعمل في المجالات التي نمتلك فيها مزايا تنافسية من حيث الحجم والإمكانيات».
وجاء الإعلان عن خطة شطب الوظائف بعد يومين فقط من إعلان البنك تراجع أرباحه، قبل حساب الضرائب، في الربع الأول من العام الحالي بنسبة خمسة في المائة عن العام الماضي لتصل إلى 1.69 مليار جنيه إسترليني (2.9 مليار دولار) وهو ما يعود جزئيا إلى الأداء المخيب للآمال لقطاع الخدمات الاستثمارية.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة