إحباط عملية تهريب كوكايين في مطار بيروت

إحباط عملية تهريب كوكايين في مطار بيروت

الأحد - 18 شعبان 1438 هـ - 14 مايو 2017 مـ رقم العدد [ 14047]

ضبطت الأجهزة الأمنية اللبنانية، كمية من مادة الكوكايين المخدرة، في مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت، مخبّأة داخل حقيبة سيدة آتية من فنزويلا إلى بيروت عن طريق إسطنبول، وهي ثاني عملية يتم إفشالها في غضون 24 ساعة.
المديرية العامة للجمارك أفادت في بيان لها: «في إطار تنفيذ الخطة التي أعدتها الجمارك بعد التعيينات الأخيرة لمكافحة التهريب، وحماية الأمن الوطني الاقتصادي والصحي والاجتماعي، وبعد سلسلة من الضبطيات التي حصلت خلال الأسابيع الماضية لبضائع مهربة من أنواع مختلفة، حققت الجمارك إنجازاً جديداً، عبر إحباط محاولة تهريب كمية من الكوكايين إلى الخارج».
وأوضحت المديرية العامة أنه «بعد إحباط عملية تهريب نحو 5 كيلوغرامات من مادة الكوكايين فجر يوم الجمعة 12 مايو (أيار) 2017، وفي عملية نوعية ومباغتة، أحبط رجال الجمارك في مطار رفيق الحريري الدولي ببيروت، عملية ثانية لتهريب كمية من مادة الكوكايين بوزن إجمالي قائم 10.8 كيلوغرام، كانت مخبأة ضمن مغلفات سوداء في حقيبة (سيدة) مسافرة آتية على متن الطيران التركي من فنزويلا إلى مطار بيروت عبر إسطنبول، وتدعى F.W.U.S. وتحمل جواز سفر فنزويليا». كذلك أعلن أنه جرى توقيف المسافرة المخالفة وتسليمها مع المضبوطات إلى مكتب مكافحة المخدرات المركزي في قوى الأمن الداخلي.


لبنان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة