التحالف يدمر شاحنة حوثية تحمل صواريخ متجهة إلى البقع

التحالف يدمر شاحنة حوثية تحمل صواريخ متجهة إلى البقع

الثلاثاء - 13 شعبان 1438 هـ - 09 مايو 2017 مـ رقم العدد [ 14042]

دمر طيران التحالف المساند للشرعية في اليمن، في وقت متأخر من مساء أول من أمس، شاحنة تحمل صواريخ متوسطة المدى تابعة لميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية في محافظة صعدة، المعقل الرئيسي لميليشيات الحوثي، شمال اليمن.
وقال مركز صعدة الإعلامي في بيان مقتضب له نشره على صفحة التواصل الاجتماعي الخاصة به «فيسبوك» إن «طائرات التحالف العربي استهدفت شاحنة تحمل صواريخ متوسطة المدى لميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية كانت في طريقها إلى محور البقع بمديرية كتاف».
على الصعيد ذاته، تتواصل المعارك في مختلف جبهات القتال في اليمن، حيث تركزت المواجهات العنيفة في جبهة الساحل الغربي لليمن وجبهة موزع، غرب تعز، الذي اقتربت قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من تطهير هذه المدرية، حيث معسكر خالد بن الوليد.
واحتدمت المواجهات العسكرية، أمس، بين الجيش الوطني والميليشيات الانقلابية في الهاملي بموزع، بعد ساعات من اقتحام قوات الجيش الوطني دفاعات ميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية والسيطرة على المنطقة، شمال مديرية موزع، حيث حررت على عدد من المواقع الأخرى، الأمر الذي جعل مركز مديرية موزع، آخر معاقل الميليشيات الانقلابية في المديرية، تحت السيطرة النارية من قبل الجيش الوطني.
وأكد مصدر عسكري في محور تعز لـ«الشرق الأوسط» أن «منطقة الجبيل في موزع وسلسلة جبلية تطل على معسكر خالد بن الوليد ومزرعة عبد اللطيف ومزرعة الحيفاني وإحدى المدارس في الجبيل التي كانت تتمركز داخلها الميليشيات الانقلابية، أصبحت جميعها تحت السيطرة بشكل كامل من قبل قوات الجيش الوطني الذي باشر عملية تطهيرها من جيوب الميليشيات الانقلابية والألغام الكثيفة التي زرعتها الميليشيات».
وذكر أن الميليشيات الانقلابية وكعادتها تلجأ إلى قصف الأحياء السكنية في تعز وقرى المحافظة بعد كل خسارة تمنى بها في جبهات القتال الأخرى، لتوقع خسائر بشرية ومادية في صفوف المواطنين المدنيين.


اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة