بانصر رئيساً للجنة «الأخلاق»... والحميداني لـ«الانضباط»

بانصر رئيساً للجنة «الأخلاق»... والحميداني لـ«الانضباط»

كلاتنبيرغ يقود «قضاة الملاعب السعودية»... والبطي: التويجري أخطأ
الجمعة - 8 شعبان 1438 هـ - 05 مايو 2017 مـ
من اجتماع اتحاد الكرة أمس («الشرق الأوسط»)

قرر اتحاد الكرة السعودي تشكيل اللجنة التجارية برئاسة عادل عزت، وعضوية عبد الرحمن الحضيف، وحسين اليامي، وطه الغامدي، ومشهور الحارثي.
كما أعلن اتحاد الكرة في اجتماعه، الذي عقد أمس، تشكيل لجنة الحكام برئاسة مارك كلاتنبيرغ، وعضوية مرعي العواجي، ومحمد بخيت، وعبد العزيز العبدان، وفهد الملحم.
كما تم تشكيل اللجنة الفنية، وسيرأسها طلال آل الشيخ، بعضوية محمد الخراشي، وعلي كميخ، ويان وينكل، وماجد الطفيل، كما تم تشكيل لجنة المنتخبات على النحو برئاسة عادل عزت، وعضوية خالد بن مقرن، وناصر الجوهر، وموسى الزياد، وطارق كيال، ومحمد الزهراني.
كما شكل الاتحاد إدارة الاحتراف برئاسة حمد الصنيع، ومعيض الشهري نائباً للجنة، وعضوية جابر سعد، وفيصل أبا الخيل، وخالد معاذ.
كما تم تشكيل غرفة فض المنازعات التي سيرأسها سعود الرومي، وعضوية فهد الحجيري، وإبراهيم النعيم، وفيصل أبو خلف، وعبد الرزاق العنزي، وحمزة إدريس.
وسيرأس بندر الحميداني لجنة الانضباط، بعضوية بدر المعجل عبد العزيز الرشود، وعبد العزيز الفضلي، ولؤي السبيعي.
وقرر اتحاد الكرة تشكيل لجنة الاستئناف؛ إذ سيترأسها يوسف الجبر، وفي عضويتها مساعد العتيبي، وسلطان العبد الكريم، وناصر الصقير، والمستشار القانوني دخيل الله الجدعاني.
كما تم تأسيس لجنة القيم والأخلاق، حيث سيرأسها رئيس لجنة الانضباط السابق خالد بانصر، وفي عضويتها متعب الأحمد، وعصام الغامدي، ومحمد الحميد.
وقرر المجلس الرفع إلى الجمعية العمومية بطلب الموافقة على تعديل النظام الأساسي للاتحاد السعودي ليشمل فصل رابطة دوري الدرجة الأولى للمحترفين عن رابطة دوري المحترفين الممتاز، وتمت مناقشة النظام الأساسي المقترح المقدم من رئيس رابطة أندية الدرجة الأولى الدكتور عبد الله البرقان، وتم الاتفاق على أن يرسل إلى أعضاء مجلس الإدارة لإبداء الملاحظات، وكذلك تمت الموافقة على المقترح المقدم من أندية الاتفاق والمزاحمية، المتضمن تعديل المادة (40) 1-أ من النظام الأساسي للاتحاد، والقاضي، بإلغاء مسمى لجنة عمليات كرة القدم لتكون لجنتي المسابقات والاحتراف.
كما تم تكليف عضو مجلس الإدارة مريح المريح بوضع تصور مقترح لآلية التتويج للمسابقات كافة للموسم الرياضي المقبل، باستثناء ما يتعلق برابطة دوري المحترفين، ودرس المجلس الروزنامة للموسم الرياضي المقبل 2017 ـ 2018، واعتماد إقامة مسابقة كأس ولي العهد للموسم الرياضي المقبل، اعتباراً من دور الـ16، واقتصارها على أندية «دوري جميل» للمحترفين، وكذلك الموافقة على المقترح المقدم من الدكتور خالد المقرن برفع عدد المتوجين في النهائيات ليكون العدد (50) تقديراً لعطاءات اللاعبين والجهازين الإداري والفني.
وقال عادل البطي، أمين اتحاد الكرة في المؤتمر الصحافي، أمس: إن إبعاد اتحاد الكرة رئيس لجنة التسويق بالاتحاد الخليجي محمد النويصر عن منصبه بعد مخاطبتهم الاتحاد الخليجي، يأتي لكون المنصب من ملك الكيانات وليس الأشخاص، ولقد أصبحت بديلاً عنه في منصبه، وعلى الرغم أيضا من كفاءة النويصر وتاريخه الذي يشهد له، لدينا أعضاء آخرون في الاتحاد الخليجي، أمثال خالد المقرن وبندر الحميداني، ورشحنا عبد الإله مؤمنة أيضا للجنة المالية في الاتحاد الخليجي.
وفي شأن ترشيح عضو المكتب التنفيذي بالاتحاد الآسيوي ورئيس اتحاد كرة القدم السابق أحمد عيد لمنصب مجلس الاتحاد الدولي، رد قائلا: كل من يمثل المملكة بشكل ممتاز سنسعى لترشيحه.
وقال البطي للصحافيين: إن لجنة الاحتراف يجب أن تكون لجنة دائمة «ولم نكن لنستطيع تجاوز النظام الأساسي إلا بموافقة الجمعية العمومية لإعادة تكوينها كلجنة، وهذا ما سنطرحه أمام الجمعية العمومية في الاجتماع المقبل».
وفيما يتعلق ببيان نادي الشباب الأخير على خلفية قضية العويس، أجاب: هذه القضية في اللجان القانونية، ولا ينبغي الحديث عنها.
وأكد البطي، أن اتحاد الكرة وصلته شكوى من اللاعب تجاه بيان نادي الشباب أحيلت إلى اللجان المعنية.
وزاد البطي: كل عضو من أعضاء الاتحاد طلب منه تقديم مقترحات لمناقشتها نهاية الموسم، وستسلم قريبا للأمانة العامة.
وتابع: الموسم المقبل مضغوط جداً وقد تم مناقشة الرزنامة، ولا بد أن ننهي الموسم مبكرا من أجل كأس العالم، وتم تحديد بداية الموسم المقبل، لكن لا بد أن نجتمع أولا مع مدرب المنتخب لنعرف هل الأفضل أن نبدأ بالدوري أم كأس ولي العهد.
وأكد البطي، أن طرح زيادة عدد أندية «دوري جميل» غير مطروح في الوقت الحالي «وغير مناسب زيادة عدد أندية الدوري في ظل ضغط الموسم المقبل والمزدحم».
وعن قضية اللاعب عوض خميس، وتصريح رئيس نادي النصر الأمير فيصل بن تركي بأنه يستنجد بالفيفا اعتراضا على العقوبات الصادرة بحقه في قضية اللاعب، قال: من حق كل مسؤول أن يدافع عن آرائه، لكن نحن بصفتنا اتحادا سعوديا مظلة للجميع، وغير مناسب الحديث عن أي قضية حتى لو جرّنا أحد للحديث عنها، علينا أن نكون أكثر حكمة، وكل شخص يحق له الذهاب إلى أكبر مدى قانوني، ومظلتنا القانونية مركز التحكيم الرياضي.
وعن تصريحات طارق التويجري، رئيس إدارة الاحتراف السابق بعد استقالته، رد: رغم علاقتي القوية به فإنه تحدث في موضوعات كان يجب ألا يتحدث عنها في الإعلام، ويبقى التويجري صديقا، وكلنا معرّضون للخطأ.
وعن علاقتهم باتحاد كرة القدم السابق، والخلافات المالية التي حدثت بينهم، قال: جميع من كان يعمل في الاتحاد السابق هم إخوة، ويجمعنا الوسط الإعلامي، ولدي تواصل مع عدنان المعيبد، ومن الصعب أن نوقّع على أرقام، وسيكون بيننا اجتماعات مقبلة بعد انتهائنا من الكونغرس الآسيوي والدولي الأسبوع المقبل، ولا بد أن يكون هناك اتفاق بيننا.


السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة