مزارعون سعوديون يبحثون إنشاء جمعية تعاونية متخصصة

مزارعون سعوديون يبحثون إنشاء جمعية تعاونية متخصصة

تعنى بنشاط «البيوت المحمية»
الخميس - 8 رجب 1435 هـ - 08 مايو 2014 مـ رقم العدد [ 12945]

بحث في العاصمة السعودية اليوم مزارعون سعوديون، إمكانية إنشاء جمعية تعاونية متخصصة، تدعم المستثمرين في نشاط البيوت المحمية.
وناقش اللقاء الموسع لأصحاب البيوت المحمية الزراعية الذي نظمته لجنة الزراعة والأمن الغذائي بالغرفة التجارية الصناعية بالرياض، مشروع إنشاء جمعية تعاونية تضم المستثمرين في القطاع لتقديم الخدمات الزراعية للمنتجين ومساعدتهم في النهوض بعمليات تسويق منتجاتهم، إضافة الى تقديم الخدمات المساندة والإرشادية ذات العلاقة بالعمليات الزراعية في البيوت المحمية.
وقال المهندس محمد بن عبدالله الرشيد نائب رئيس لجنة الزراعة والأمن الغذائي الذي ترأس اللقاء، إن فكرة إنشاء الجمعية تستهدف جمع كل المستثمرين في قطاع البيوت المحمية الزراعية في كيان واحد بغرض التعاون من أجل تطويره وتقديم أفضل الخدمات إلى المنتجين، إضافة الى الاستفادة من كل خدمات الدعم والتمويل التي تقدمها للقطاع الزراعي.
وأكد أن قيام الجمعية سيساعد في خفض تكاليف العملية الإنتاجية على المزارعين ومعالجة كثير من المعوقات التي تواجه المنتجين خاصة في مجال التسويق.
واستعرض اللقاء عددا من المعوقات التي تواجه المستثمرين، منها صعوبة الحصول على تأشيرات العمالة والتكاليف المالية التي يتحملونها، إضافة إلى غياب عمليات الإرشاد الزراعي والمتابعة من قبل وزارة الزراعة.
يذكر ان المساحة الكلية لإنتاج الخضروات بأنواعها تحت البيوت المحمية المكيفة وغير المكيفة بلغت ثمانية آلاف هكتار حتى عام 2013، يمثل محصول الطماطم والخيار حوالى 83 في المائة من تلك المساحة، بينما تشير الاحصاءات إلى أن هناك بعضا من المحاصيل الزراعية حققت نسب اكتفاء ذاتي جيدة، حيث تقدر نسبة الاكتفاء الذي من محصول الطماطم 75 في المائة ومحصول البصل 30 في المائة والجزر 73 في المائة والباذنجان 110 في المائة والخــيار 106 في المائة والباميا مائة في المائة.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة