الإفراج عن الصيادين القطريين المخطوفين بالعراق

الإفراج عن الصيادين القطريين المخطوفين بالعراق

سيتم تسليمهم إلى سفارة بلادهم
الجمعة - 25 رجب 1438 هـ - 21 أبريل 2017 مـ
شعار وزارة الداخلية العراقية
القاهرة: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلن مستشار وزير الداخلية العراقي وهاب الطائي، اليوم (الجمعة)، أن الصيادين القطريين المختطفين في العراق منذ 16 شهرا، أفرج عنهم، وسيتم تسليمهم إلى السفير القطري.

وقال الطائي لوكالة الصحافة الفرنسية، إن «وزارة الداخلية تسلمت الصيادين القطريين الـ26، ونقوم الآن بعمليات التدقيق والتحقق من الوثائق والجوازات، وكذلك التصوير وأخذ البصمات لكل صياد، وسيتم تسليمهم للسفير القطري».

وكان 26 صيادا قطريا من مجموعة لقنص الطيور، خُطفوا على يد مسلحين في 16 ديسمبر (كانون الأول) 2015، في منطقة صحراوية بمحافظة المثنى جنوب العراق. وتشير أصابع الاتهام إلى «كتائب حزب الله»، المقربة من «حزب الله» اللبناني، بالوقوف وراء العملية.

ودان مجلس التعاون الخليجي عملية خطف الصيادين، معتبرها «عملا مرفوضا يسيء إلى أواصر العلاقات الأخوية بين الأشقاء العرب».

وكان وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، قد نفى خلال مؤتمر صحافي في الكويت، بعد أيام من علمية الاختطاف أي علاقة لحكومته بالخطف، مؤكدا حينها أن بغداد تبذل جهودا للإفراج عن المختطفين.
العراق قطر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة