بركان «إتنا» يغلق مطار صقلية في إيطاليا

بركان «إتنا» يغلق مطار صقلية في إيطاليا

تحويل مسار الطائرات إلى مواقع أخرى
الأحد - 21 جمادى الآخرة 1438 هـ - 19 مارس 2017 مـ
أصيب 10 أشخاص من جراء الحمم والأدخنة المنطلقة من بركان «إتنا» بالقرب من كاتانيا في جزيرة صقلية الإيطالية (أ.ب)
روما: «الشرق الأوسط»
أجبرت أعمدة الرماد البركاني سلطات صقلية على إغلاق مطار كاتانيا في الجزيرة الإيطالية أمس السبت، بعدما بدأ بركان جبل إتنا في إطلاق حمم لأغلب الأسبوع.
وقالت الهيئة المشغلة للمطار إنه جرى تحويل مسار كثير من الرحلات إلى مواقع أخرى أو ألغيت.
واستأنف بركان جبل إتنا الواقع جنوب شرقي إيطاليا ثورته يوم الثلاثاء الماضي بعد أن ثار في فبراير (شباط) الماضي.
وكان إجمالي عشرة أشخاص قد أصيبوا بإصابات طفيفة الخميس، عندما اصطدمت الحمم البركانية مع طبقات من الجليد على ارتفاع 2700 متر، مما تسبب في حدوث انفجار وقذف المتنزهين وخبراء البراكين بشظايا ساخنة. علقت السلطات أمس الرحلات الجوية إلى مطار كوميسو الواقع في جزيرة صقلية.
وتتكرر الثورانات الصغيرة إلى حد ما في بركان جبل «إتنا»، بعدما حدث ثوران كبير عام 2009، طبقاً لما ذكره المعهد الوطني الإيطالي للجيوفيزياء والبراكين.
ويذكر أن بركان جبل إتنا واحد من أنشط البراكين في العالم.

اختيارات المحرر