ردود أفعال دولية تندد باغتيال السفير الروسي

ردود أفعال دولية تندد باغتيال السفير الروسي

الثلاثاء - 21 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 20 ديسمبر 2016 مـ

انهالت موجة من التنديدات من المجتمع الدولي بعد حادث اغتيال السفير الروسي لدى تركيا، أمس.
وقال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إن بلاده مستعدة لمساعدة روسيا وتركيا في التحقيق بشأن الهجوم. وأضاف كيري في بيان بثته «رويترز» أن الولايات المتحدة تدين اغتيال السفير الروسي أندريه كارلوف في أنقرة.
وتابع قائلا: «نحن مستعدون لتقديم المساعدة لروسيا وتركيا في تحقيقاتهما في الهجوم الخسيس الذي يعد أيضا هجوما على حق كل الدبلوماسيين في التقدم بسلام وأمان لتمثيل بلادهم في أنحاء العالم». وأدانت وزارة الدفاع الأميركية الهجوم أيضا.
في باريس أدان الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند «بشدة» اغتيال السفير الروسي لدى تركيا. جاء ذلك في بيان لقصر الإليزيه مساء أمس، في رد فعل على اغتيال السفير أندريه كارلوف. وفي سياق متصل، أعرب وزير الخارجية الفرنسي جان - مارك أيرولت عن شعوره بالصدمة إثر علمه بالاعتداء على السفير الروسي. وقال أيرولت إن «فرنسا تدين هذه الجريمة الغادرة، ولا شيء يمكن أن يبرر العنف والإرهاب».
وفي بروكسل أدانت فيدريكا موغيريني الممثل الأعلى للسياسية الأمنية والشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي جريمة اغتيال السفير الروسي لدى تركيا أندريه كارلوف أمس الاثنين في أنقرة. وقالت موغيريني في معرض الإدانة: «أصبت بصدمة عميقة إزاء هذا الهجوم غير القابل للاستيعاب على السفير أندريه كارلوف بعد ظهر اليوم (أمس) في أنقرة».
وعبرت موغيريني في بيانها الذي نشر، مساء أمس، عن مواساتها لأسرة الدبلوماسي الروسي والهيئات الروسية وقالت: «نود في ضوء هذا العمل الإجرامي أن نعرب عن تضامننا مع روسيا». بحسب وكالة الصحافة الألمانية.
كما أعربت مصر عن إدانتها بأشد وأقصى العبارات حادث اغتيال سفير روسيا الاتحادية أندريه كارلوف بالعاصمة التركية أنقرة أمس الاثنين، فيما وصفتها بعملية إرهابية «نكراء».
جاء ذلك في بيان أصدرته وزارة الخارجية المصرية. وأعربت مصر عن خالص تعازيها ومواساتها لحكومة وشعب دولة روسيا الاتحادية الصديقة، لتؤكد على وقوفها وتضامنها مع روسيا الاتحادية في تلك المحنة الإنسانية، ودعمها للجهود الروسية وكل جهد دولي صادق يستهدف دحر الإرهاب واجتثاثه من جذوره، بحسب البيان.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة