«راكوتين» و«الاتصالات» تستثمران 500 مليون دولار في «كريم»

لتعزيز نطاق خدمات النقل في الأسواق

«راكوتين» و«الاتصالات» تستثمران 500 مليون دولار في «كريم»
TT

«راكوتين» و«الاتصالات» تستثمران 500 مليون دولار في «كريم»

«راكوتين» و«الاتصالات» تستثمران 500 مليون دولار في «كريم»

أعلنت شركة «كريم» لخدمات حجز السيارات عبر الإنترنت عن حصولها على الجولة الأولى من استثمارات تبلغ قيمتها الإجمالية 500 مليون دولار، شاركت فيها شركة «راكوتين» اليابانية، وشركة «الاتصالات» السعودية، حسب ما أعلنت أمس، وضخ 350 مليون دولار ضمن صفقة التمويل الكبرى، مما يجعلهما تنضمان إلى المستثمرين الآخرين في الشركة، وهم: «مجموعة أبراج»، و«مجموعة الطيار»، و«بيكو كابيتال»، و«السويدي للاستثمار»، و«إنديور كابيتال»، و«لوميا كابيتال»، و«إس كيو إم فرونتيير»، و«ومضة كابيتال».. وغيرها.
وقالت الشركة أمس إنه من المقرر أن ينضم كلٌ من أوسكار ميلتشاريك دو لا مييل، المسؤول التنفيذي ومدير استثمارات خدمات التوصيل التشاركي والتكنولوجيا المالية في شركة «راكوتين»، وأحد كبار المسؤولين التنفيذيين في «مجموعة الاتصالات السعودية»، إلى مجلس إدارة «كريم».
وشركة «كريم» تأسست في دبي عام 2012، وتوفر خدماتها في 47 مدينة في أنحاء 11 دولة لأكثر من 6 ملايين مستخدم من خلال شبكتها التي تضم أكثر من 150 ألف سائق في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا. وأشارت الشركة في بيانها الذي حصلت «الشرق الأوسط» على نسخة منه إلى أن الاستثمار، الذي يدعمه مصرف «كريدي سويس»، يعد من كبرى عمليات التمويل التي تُقدم لشركة عاملة في مجال التكنولوجيا في تاريخ الشرق الأوسط؛ «كما يُعد مؤشرًا قويًا على الرؤية الطموح التي تتبناها شركة (كريم)»، وقالت: «سيتم تخصيص هذا التمويل لتعزيز نطاق خدمات النقل التي توفرها الشركة في الأسواق الحالية والجديدة، ودفع عجلة الابتكار في منصة معاملاتها الحيوية، والمساهمة في تحقيق هدف الشركة لخلق مليون فرصة عمل في المنطقة بحلول عام 2018».
من جهته، قال مدثّر شيخة، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لشركة «كريم»: «التعاون مع شركاء استراتيجيين عالميين مثل (راكوتين) و(شركة الاتصالات السعودية)، يعطي شعورا بالفخر، فهما لا تقدمان دعمًا تنظيميًا كبيرًا لتوسيع آفاق عمل شركة (كريم) فحسب، وإنما ستساعدنا أيضًا ريادتهما العالمية في مجال التكنولوجيا وخبرتهما المحلية الواسعة، في تنفيذ مهمتنا، والعمل على تسهيل حياة الناس في المنطقة».
وقال أوسكار ميلتشاريك دو لا مييل، المسؤول التنفيذي ومدير استثمارات خدمات التوصيل التشاركي والتكنولوجيا المالية في شركة «راكوتين»: «تشهد منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا نموًا مطردًا في عدد سكان المدن المتصلين بالإنترنت، مما يشير إلى الإمكانات الهائلة لخدمات التنقل وغيرها من خدمات التجارة الإلكترونية. وتأتي مشاركتنا في هذا الاستثمار ضمن إطار رؤية (راكوتين) حول الابتكار العالمي، لا سيما أن شركة (كريم) أثبتت مكانتها بوصفها واحدة من كبرى منصات الاقتصاد التشاركي في المنطقة، فضلاً عن قدرتها على التطبيق السريع لحلول التنقل الجديدة».



سوق الأسهم السعودية تتراجع إلى مستويات 11697 نقطة

شاشة تظهر المؤشرات داخل مقر «تداول» بالرياض (الشرق الأوسط)
شاشة تظهر المؤشرات داخل مقر «تداول» بالرياض (الشرق الأوسط)
TT

سوق الأسهم السعودية تتراجع إلى مستويات 11697 نقطة

شاشة تظهر المؤشرات داخل مقر «تداول» بالرياض (الشرق الأوسط)
شاشة تظهر المؤشرات داخل مقر «تداول» بالرياض (الشرق الأوسط)

أغلق «مؤشر الأسهم السعودية الرئيسية» (تاسي)، يوم الاثنين، متراجعاً بنسبة 0.28 في المائة، وبفارق 32.93 نقطة، ليغلق عند مستوى 11697 نقطة، بسيولة بلغت قيمتها 8.6 مليار ريال (2.2 مليار دولار)، متأثراً بقطاع الرعاية الصحية والطاقة.

وانخفض سهم «أرامكو السعودية» بنسبة 0.36 في المائة عند 28.00 ريال، وسط سيولة قيمتها 530 مليون ريال (141.3 مليون دولار)، كما تراجع سهم «أكوا باور» بنسبة 3.5 في المائة ليسجل 351.80 ريال.

كما تراجع سهما «المواساة» و«سليمان الحبيب» بنسبة 4 و3 في المائة، عند 120.20 و290.80 ريال على التوالي، وانخفض سهم «رعاية» بواحد في المائة تقريباً مسجلاً 204.80 ريال عقب إعلان الشركة استحواذها على مستشفى «صحة السلام الطبي» في الرياض.

في المقابل، تصدر سهم «مياهنا»، المدرج حديثاً، الشركات الأكثر ربحية بنسبة نمو 10 في المائة عند 23.46 ريال، وبلغ عدد الأسهم المتداولة 9 ملايين سهم، يليه «عذيب للاتصالات»، الذي ارتفع بنسبة 8 في المائة عند 91.70 ريال.

ونفذت مجموعة «فوتسي راسل» خلال جلسة الاثنين تغييراتها في السوق السعودية وفقاً لمراجعتها ربع السنوية لمؤشراتها، وتضمنت إضافة «أديس القابضة» و«سال للخدمات اللوجيستية» إلى مؤشر قائمة الشركات المتوسطة والمؤشر القياسي العالمي.

كما انخفض مؤشر الأسهم السعودية الموازية (نمو)، بمقدار 47.75 نقطة، وبنسبة 0.18 في المائة، ليقفل عند مستوى 26777.87 نقطة، وبتداولات قيمتها 31 مليون ريال تقريباً، وسيشهد المؤشر يوم الثلاثاء بدء تداول أسهم شركة «نفط الشرق» للصناعات الكيميائية.