مباحثات بين «الناتو» وروسيا حول أوكرانيا

مباحثات بين «الناتو» وروسيا حول أوكرانيا

وسط أجواء من التوتر
الاثنين - 20 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 19 ديسمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13901]

تعقد دول حلف شمال الأطلسي وروسيا، اليوم (الاثنين)، اجتماعا في بروكسل لبحث النزاع الأوكراني وكل القضايا الخلافية في الجانب الشرقي من الحلف، وسط جو غير مسبوق من التوتر منذ نهاية الحرب الباردة.

ويأتي هذا اللقاء الذي أعلن عنه الخميس، فيما قتل خمسة جنود أوكرانيين أمس (الأحد) في معارك مع الانفصاليين الموالين لروسيا في شرق البلاد، بحسب كييف، ووسط انتقادات تتعرض لها موسكو على خلفية تدخلها في النزاع السوري.

ويفترض أن يلتقي السفير الروسي لدى التحالف ألكسندر غروتشكو صباحا مع نظرائه من 28 دولة عضوا في الحلف، بدعوة من الأمين العام ينس ستولتنبرغ.

وبعيد ذلك، يتحدث غروتشكو في رسالة فيديو لتلخيص فحوى الاجتماع، بحسب ما أشار مسؤول من الحلف الأطلسي.

وتجري المحادثات في اطار "مجلس الحلف الاطلسي - روسيا"؛ وهي هيئة للحوار وضعت في حالة سبات منذ ضم روسيا لشبه جزيرة القرم من اوكرانيا في مارس (آذار) 2014.

وستكون المرة الثالثة هذه السنة التي تتم فيه اعادة تفعيل الهيئة التي اجتمعت في 20 ابريل (نيسان) و13 يوليو(تموز) لمناقشة الازمة الاوكرانية ومسائل تتعلق بالانشطة العسكرية والشفافية وتقليص المخاطر ومن اجل تقييم حالة الامن في افغانستان، وفق موقع حلف شمال الاطلسي.

وعلق الحلف الاطلسي في ابريل (نيسان) 2014 التعاون المدني والعسكري مع روسيا في اطار مجلس الحلف الاطلسي - روسيا بسبب النزاع في اوكرانيا.

ويؤكد ستولتنبرغ باستمرار على ضرورة ابقاء اقنية الحوار مفتوحة مع موسكو رغم اعتبار موقفها "عدوانيا" في اوكرانيا حيث يتهمها الغرب بتسليح الانفصاليين في شرق البلاد.

في المقابل، أعرب غروتشكو عن أمله "في مباحثات مفتوحة حول الامن في اوروبا".


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة