احتجاجات رفضًا لتعديل الدستور في باراغواي

احتجاجات رفضًا لتعديل الدستور في باراغواي

الأربعاء - 15 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 14 ديسمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13896]

احتشد نحو ألفي شخص بوسط العاصمة الباراغوانية أسونثيون، اليوم (الأربعاء)، احتجاجًا على التعديل الدستوري الذي يسمح بإعادة الانتخاب الرئاسي، الأمر الذي يحظره الدستور الحالي.

ومن بين المشاركين في الاحتجاجات كان هناك أعضاء من الجمعيات المدنية ورئيس الحزب الليبرالي المعارض الرئيسي بالبلاد افراين أليجري، وأعضاء تابعون للحزب بمجلس الشيوخ.

وهذا التعديل مدفوع من قبل حركة حزب كولورادو المقرب من الرئيس الباراغواني أوراثيو كارتيس.

ويعتبر بعض المشاركين في الاحتجاجات أن «الدستور يقول بوضوح إن طريقة تغيير هذه البنود يجب أن تكون عبر إصلاح، وليس تعديلاً، وأنه لا يمكن إعادة الانتخاب الرئاسي بهذه الطريقة».

ويرى أغلب المشرعون في باراغواي أن التعديل لإعادة الانتخاب الرئاسي إجراء غير دستوري، وأن الإصلاح هو الطريق القانوني الساري.

وينص الدستور الباراغواني على ولاية رئاسية لمدة 5 أعوام، ولا يمكن إعادة انتخاب رئيس البلاد أو نائبه تحت أي حال من الأحوال.


اختيارات المحرر

فيديو