الأهلي يضع قدما في نهائي كأس الملك بثنائية في الاتحاد

الأهلي يضع قدما في نهائي كأس الملك بثنائية في الاتحاد

يكفيه التعادل في مباراة الإياب المقبلة لضمان التأهل
الأحد - 20 جمادى الآخرة 1435 هـ - 20 أبريل 2014 مـ

سيخوض الأهلي إياب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال بأفضلية ضئيلة، بعد فوزه ذهابا على ضيفه الاتحاد 1/2 اليوم السبت، على ملعب مدينة الملك عبد العزيز الرياضية بالشرائع.

وسيدخل الأهلي مباراة الإياب التي ستقام على الملعب نفسه الأحد المقبل بفرصتي الفوز أو التعادل، لحجز مقعده في النهائي، بينما سيكون الفوز 1/صفر كافيا للاتحاد. وسجل هدفي الأهلي محمد أمان (ق 29) والبرتغالي لويس ليال (ق 60)، بينما سجل هدف الاتحاد فهد المولد (ق 25).

بدأت المباراة باندفاع أهلاوي نحو ملعب الاتحاد؛ رغبة في الوصول للمرمى مبكرا، وهدد المدافع محمد أمان مرمى المنافس بكرة رأسية من ضربة ركنية ارتدت من المدافعين في أول ثلاث دقائق، أتبعه لويس ليال بقذيفة قوية تصدى لها الحارس فواز القرني منقذا مرماه من هدف مبكر.

ومارس لاعبو الاتحاد خلال ربع الساعة الأول الضغط على لاعبي الأهلي في ملعبهم، في محاوله لمنعهم من بناء الهجمات، وكانت أول هجمة خطرة للاتحاد من محمد قاسم في الدقيقة 15، بعد أن استغل كرة مقطوعة تقدم بها وصوبها قوية مرت بسلام على يسار مرمى الأهلي. ورغم الأفضلية الأهلاوية فإن فهد المولد نجح في وضع فريقه الاتحاد في المقدمة مع الدقيقة 25، بعد أن استثمر كرة حاول الدفاع تشتيتها أعادها له البرازيلي ليناردو بونفيم؛ ليصوبها قوية زاحفة على يمين الحارس عبد الله المعيوف كهدف أول للاتحاد. ونجح المدافع الأهلاوي محمد أمان في الرد سريعا بعد استثمار كرة ركنية من تصويبه موسورو في الدقيقة 29، والتي لعبها القائد تيسير الجاسم بطريقة متقنة.

وبدأ الشوط الثاني بهجمات سريعة متبادلة بين الفريقين، بينما حرص كل فريق على فرض إيقاعه على مجريات الشوط، وتحصل ليناردو على خطأ على قوس المنطقة لصالح الاتحاد مع أول دقيقتين من الشوط، نفذه دون تركيز فوق العارضة.

ونجح لويس ليال من الأهلي في المرور من المدافع باسم المنتشري نحو المرمى، لكنه تعرض لإعاقة وخطأ على حدود المنطقة، وسدد كرة قوية لم يتمكن الحارس من مشاهدتها إلا وهي تلج الشباك.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة