حركة الشباب تزعم قتل 11 جنديًا صوماليًا جنوب غربي البلاد والجيش ينفي

حركة الشباب تزعم قتل 11 جنديًا صوماليًا جنوب غربي البلاد والجيش ينفي

الجمعة - 3 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 02 ديسمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13884]
القاهرة: «الشرق الأوسط أونلاين»
ذكرت حركة «الشباب» الصومالية أنها قتلت 11 جنديًا على الأقل من القوات الحكومية الصومالية وأصابت ثلاثة آخرين في قتال عنيف بين مقاتلي الحركة والقوات الصومالية في منطقة باكول جنوب غربي البلاد، طبقا لما ذكرته إذاعة «شبيلي» الصومالية، اليوم (الجمعة).

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن الحركة قولها إنها قتلت الجنود خلال القتال الذي اندلع عندما هاجمت القوات الحكومية الاتحادية الصومالية المسلحين في منطقة دوراي على ضواحي بلدة واجد بمنطقة باكول جنوب غربي البلاد.

وقالت الحركة، التي لها صلات بتنظيم القاعدة، إنها استولت على تسع بنادق طراز «إيه كيه47» خلال الاشتباكات مع قوة التحالف الوطني الصومالي.

غير أن الجيش نفى مزاعم الحركة بمقتل 11 جنديا على الأقل من قوة التحالف الوطني الصومالي في المعركة.

ولم يكن هناك أي مصدر مستقل في المنطقة يؤكد سقوط الخسائر البرية.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة