قلق أممي من مخاطر استئناف المعارك في الصحراء الغربية

قلق أممي من مخاطر استئناف المعارك في الصحراء الغربية

الخميس - 6 ذو الحجة 1437 هـ - 08 سبتمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13799]
القاهرة: «الشرق الأوسط أونلاين»
أبدت منظمة الأمم المتحدة قلقها من الوضع المتوتر في جنوب الصحراء الغربية، وخشيتها من احتمال استئناف المعارك هناك.

وأوضح المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، أن الوضع "يبقى متوترا" في منطقة الكركارات في جنوب الصحراء الغربية، حيث "يتمركز مسلحون".

وأضاف دوجاريك أن هناك مخاطر من وقوع مواجهة مسلحة ما قد يتسبب بظهور "انعكاسات إقليمية"، وذلك رغم جهود وساطة تقوم بها البعثة الأممية في الصحراء الغربية.

وذكر دوجاريك أن المغرب بدأ أشغال شق طريق وأن جبهة البوليساريو "تعارض ذلك".

يشار إلى أن منطقة الكركارات تقع في جنوب غربي الصحراء الغربية الخاضعة للمغرب، ولكن جبهة البوليساريو تنازعه عليها.

وأكدت الرباط أن تحركها في المنطقة ينسجم مع اتفاق وقف إطلاق النار، وأن انتشار قواتها هناك مرتبط بعملية مكافحة التهريب.

يشار إلى أن المغرب يقترح لحل النزاع حكما ذاتيا موسعا في ظل سيادة المملكة المغربية. فيما أعلنت الأمم المتحدة في أغسطس (آب)، أنها تعد "مقترحا رسميا" لإنعاش المفاوضات حول الصحراء الغربية المتوقفة حاليا.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة