مطاردة طائرة رجل أعمال في سماء إسطنبول

مطاردة طائرة رجل أعمال في سماء إسطنبول

لعدم إبلاغ مركز التحكم في حركة الطيران بالمدينة
الثلاثاء - 4 ذو الحجة 1437 هـ - 06 سبتمبر 2016 مـ
أنقرة: سعيد عبد الرازق
طاردت طائرتان حربيتان من طراز «إف–16» تابعتان للجيش التركي مروحية مملوكة لرجل أعمال تركي بارز في سماء إسطنبول بسبب عدم وجود إخطار سابق بتحليق الطائرة التي كانت قادمة من جزيرة في بحر مرمرة باتجاه إسطنبول.
وأقلعت المروحية التي يملكها أكبر رجل أعمال في قطاع الإنشاءات في تركيا علي أغا أوغلو من جزيرة أفزا في بحر مرمرة الذي تطل عليه إسطنبول دون إبلاغ مركز التحكم في حركة الطيران بالمدينة بحسب صحيفة «حرييت» التركية أمس.
وبعد صدور إشارة من المركز بشأن عدم إمكانية تحديد هوية المروحية، أقلعت طائرتان «إف-16» من قاعدة باليكسير لملاحقة المروحية وأجبرتاها على إبلاغ مركز التحكم برحلتها وهي في الجو. وتبين أن المروحية كانت تقل شقيق رجل الأعمال الذي يمتلك مجموعة شركات ضخمة تحمل اسمه.
وفي مايو (أيار) الماضي أثار أغا أوغلو الغضب في تركيا، بتصريحات اتهم فيها نساء إسطنبول بشكل جماعي بممارسة الرذيلة، وأدين وقتها من النائب العام في منطقة بكيركوي بـ«توجيه إهانة علنية لجزء من المجتمع على أساس الطبقة الاجتماعية أو العرق أو الدين أو المذهب أو الاختلافات الإقليمية».
ومنذ محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا تبدي القوات المسلحة التركية حساسية شديدة لأي عمليات تحليق لطائرات في سماء البلاد مع استمرار هروب بعض العناصر التي شاركت في المحاولة الانقلابية.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة