وفاة مشتبه به في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة في كوبنهاغن

وفاة مشتبه به في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة في كوبنهاغن

الجمعة - 30 ذو القعدة 1437 هـ - 02 سبتمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13793]
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
توفي رجل يشتبه أنه أطلق النار على ضابطي شرطة وشخص مدني في كوبنهاغن عاصمة الدنمارك في وقت سابق هذا الأسبوع متأثرًا بإصابته، طبقًا لما ذكره محاميه اليوم (الجمعة).

ونقلت قناة «تي في 2» التلفزيونية عن المحامي جاكوب كيل قوله إن موكله ميسا هودزيك توفي صباح اليوم، في المستشفى، الذي كان يتلقى فيه العلاج بعد تبادل لإطلاق النار مع الشرطة.

وأكدت هيئة «الشكاوى» المستقلة بالشرطة التي تحقق في إطلاق النار، أيضًا وفاة هودزيك.

وأطلقت حملة ملاحقة أمنية واسعة النطاق، بعد حدوث إطلاق النار مساء الأربعاء الماضي، في مدينة كريستيانيا، وهو قطاع يتمتع بالحكم الذاتي في العاصمة الدنماركية، حيث تجتذب مبيعات الحشيش متعاطي وتجار المخدرات.

وقالت الشرطة إنه على الرغم من أن هودزيك (25 سنة)، كان متعاطفًا مع جماعات متطرفة، فإن ذلك لم يكن الدافع وراء الجريمة.

وأطلق هودزيك النار على ضابطين يرتديان ملابس مدنية عندما حاولا اعتقاله بسبب بيع الحشيش.

ويرقد أحد ضابطي الشرطة بالمستشفى في حالة خطيرة بعد إصابته بعيار ناري في الرأس، فيما أصيب الضابط الآخر في الساق.

كما أطلق النار على مواطن أجنبي كان يزور منطقة كريستيانا، وأصابه بعيار ناري في الفخذ.

وفر هودزيك، لكنه اعتقل صباح أمس، بعد تبادل لإطلاق النار مع الشرطة في منطقة قريبة من كوبنهاغن أثناء محاولته الفرار.

وأطلقت الشرطة النار عليه لأنه كان مسلحًا.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة