عبد الله بن مساعد يلتقي بلاعبي الأخضر.. ويؤكد: واثق من قدرتكم على بلوغ كأس العالم

عبد الله بن مساعد يلتقي بلاعبي الأخضر.. ويؤكد: واثق من قدرتكم على بلوغ كأس العالم

مارفيك منزعج من الإصابات.. ومدرب تايلند: نريد نقطة فقط
الخميس - 29 ذو القعدة 1437 هـ - 01 سبتمبر 2016 مـ
الرياض: عماد المفوز
التقى الأمير عبد الله بن مساعد بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للرياضة أمس الأربعاء بلاعبي المنتخب السعودي الأول لكرة القدم بمقر إقامته بالرياض وتناول معهم طعام الغداء بحضور أحمد عيد رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم وطارق كيال مشرف المنتخب والأجهزة الإدارية والفنية والطبية.

وأكد الأمير عبد الله بن مساعد خلال لقائه أمس ثقته بنجوم الأخضر وقدرتهم على تقديم أفضل المستويات وتحقيق النتائج المنتظرة منهم خلال هذه التصفيات لانتزاع بطاقة التأهل لكأس العالم 2018، مؤكدًا أن إمكانات لاعبي المنتخب ستسهم في تحقيق أهداف وتطلعات الجميع.

من جانبه، قدم طارق كيال مشرف المنتخب الأول شكره وتقديره لرئيس هيئة الرياضة الأمير عبد الله بن مساعد على زيارته ودعمه واهتمامه الدائم للاعبين التي ستؤثر إيجابيًا عليهم لتقديم أقصى الإمكانات لتحقيق النتائج المرجوة. وأكد كيال بأن هذه البادرة غير مستغربة من رجل الرياضة الأول.

من ناحيته، عبر الهولندي فان مارفيك المدير الفني للمنتخب السعودي لكرة القدم عن أسفه للإصابات التي داهمت صفوف الأخضر قبيل مواجهة تايلند والمقررة غدا الخميس في افتتاحية تصفيات الدور الآسيوي الحاسم المؤهل لنهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، موضحا أن غياب لاعب بحجم ياسر الشهراني يبدو محبطا له وللآمال، مستطردا في ذلك الوقت إلى ثقته ببقية اللاعبين القادرين على سد الفراغ وملء خانة النجم الشهراني.

وقال في مؤتمر صحافي عقده اليوم الأربعاء وسط حضور وسائل الإعلام السعودية والتايلندية تأهبا لمواجهة الغد: طلبت استدعاء حارس المرمى عبد الله العويشير بسبب الظروف الصحية لوالدة الحارس وليد عبد الله الذي سيبقى مع المجموعة ولكن حرصنا على إجراء استباقي وتحسبا لأي أمر طارئ في حال حدوث شيء خطير، وبالنسبة للاعب محمد البريك فهو لائق بدينا ولكن لن يشارك في مواجهة الغد بعد لإصابته في العضلة الخلفية ونأمل أن يكون جاهزا للمواجهة الثانية.

وشدد مارفيك على أهمية كل مواجهة يلعبها الأخضر دون النظر إلى رأيه في منتخبات المجموعة، مؤكدا أن حصد أكبر قدر من النقاط سيقود المنتخب السعودي إلى مونديال روسيا.

وفاجأ مدرب المنتخب السعودي وسائل الإعلام الحاضرة للمؤتمر الصحافي بعدم معرفته بأن الأخضر متفوق بـ12 مباراة من أصل 14 مباراة جمعته مع تايلند، مؤكدا أنه يؤمن بالعمل الجاد فقط دون النظر إلى أرقام سابقة.

من جهته، قال كياتيسوك سيناموانغ مدرب منتخب تايلند إنه اختار أفضل 32 لاعبا في بلاده للعب في التصفيات الحاسمة، موضحا أنه يدرك قوة وصلابة المنتخب السعودي الذي سيواجهه غدا لكنه لن يركن إلى هذه المعلومة بل إلى الواقع الحالي للأخضر.

وأضاف: سنلعب أمام منتخب مدعوم بأرضه وجماهيره، ولاعبونا صغار في السن لكنهم سيبذلون كل الجهد لتحقيق نقطة على الأقل في هذه المواجهة.

وفي المقابل، قال تيسير الجاسم قائد المنتخب السعودي: الجميع متشوق لهذه المواجهة التاريخية التي تعتبر من أهم وأقوى مباريات التصفيات وعلينا أن نستغل عامل الأرض والجمهور من أجل كسب النقاط الثلاث، ونحن كلاعبين لدينا الرغبة الكاملة من أجل تشريف الوطن.

وأضاف: إن الحضور الجماهيري ودور الإعلام يعتبر محفزا لنا كلاعبين وسنعمل بكل ما نملك من أجل إسعاد الشارع الرياضي، فالهدوء والتركيز مطلوبان في مواجهة اليوم ونحن ندرك تماما أن الجمهور السعودي يدرك أهمية هذا اللقاء ووجوده كما ذكرت سيكون دافعا معنويا كبيرا وسنشعر بمسؤولية كبيرة وأتمنى أن يكون الجمهور السعودي في الموعد.

وتابع: «لن أتحدث عن بقية المنتخبات التي تلعب في مجموعتنا فالأهم هو مباراة اليوم التي نسعى فيها إلى تحقيق نتيجة إيجابية فالجميع مترقب وبإذن الله لن نخيب آمال وتطلعات جماهيرنا الوفية وستكون هذه المباراة هي انطلاقتنا إلى نهائيات كأس العالم في روسيا.

إلى ذلك، حذر خالد العقيل مدير عام ملعب الملك فهد الدولي الجماهير الرياضية التي ستحضر مواجهة السعودية وتايلند اليوم الخميس على ملعب الملك فهد الدولي بالعاصمة الرياض في إطار التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كاس العالم 2018 في روسيا من استخدام الممنوعات كالمفرقعات والتدخين أثناء سير المباراة.

وقال في حديثه الذي خص به «الشرق الأوسط»: أي مشجع لا يلتزم بالأنظمة والقوانين سيلاقي عقوبة مالية بواقع 200 ريال في حال ممارسته للتدخين وسيتم إخراجه من الملعب من قبل رجال الأمن الصناعي.

وتابع: «نحن ندرك ونعي أن الجماهير السعودية ذواقة وواعية وعلى دراية بالأنظمة ونعتز بها وحضورها لمساندة ومؤازرة منتخب الوطن وهذا دليل على عشقها ولكن نجد بعض الهفوات من بعض الجماهير لحماسهم واجتهاداتهم ونأمل أن لا نشاهد أي مشاكل، حيث سيتعرضون للمساءلة وربما يتم سحبهم أمام الآخرين في منظر لا يكون حضاريا، خصوصا أن المباراة منقولة، ونحن نتمنى أن يمتلئ ملعب الملك فهد اليوم، فالمباراة مهمة ونحتاج إلى دعم ووجود الجمهور السعودي كما عودنا بوقفته الصادقة.

وأضاف: «ملعب الملك فهد الدولي سيفتح أبوابه من الساعة الرابعة عصرا وسيتم توزيع التذاكر المجانية عند دخول الجماهير وستكون بوابات 40 و41 و42 في الجهة الجنوبية مخصصة للجماهير التايلندية التي يتوقع أن يصل حضورها إلى 350 مشجعا، فيما سيكون الحضور المتوقع للجماهير السعودية يفوق 40 ألف مشجع، وستكون مقاعد المواجهة للمنصة لرابطات المشجعين فيما سيكون الوصول المتوقع للمنتخبين عند الساعة الـ7 مساء».

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة