خادم الحرمين يصل إلى مكة لقضاء العشر الأواخر من رمضان

خادم الحرمين يصل إلى مكة لقضاء العشر الأواخر من رمضان

الملك سلمان يغادر المدينة المنورة
السبت - 20 شهر رمضان 1437 هـ - 25 يونيو 2016 مـ

وصل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز مساء أمس، إلى مكة المكرمة قادماً من جدة لقضاء العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك بجوار بيت الله الحرام.

وكان في استقبال الملك سلمان لدى وصوله إلى قصر الصفا، الأمير فيصل بن عبد الله بن تركي، والأمير فيصل بن محمد بن سعد بن عبد الرحمن وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة المساعد للحقوق.

كما كان في استقبال خادم الحرمين، المستشار في الديوان الملكي الشيخ الدكتور صالح بن حميد، والرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الدكتور عبد الرحمن السديس، والمستشار في الديوان الملكي الشيخ سعد الشثري، ونائب الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام الدكتور محمد بن ناصر الخزيم، وأمين العاصمة المقدسة الدكتور أسامة بن فضل البار، ومدير الأمن العام السعودي الفريق عثمان المحرج، ومدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان العمرو، ومدير شرطة منطقة مكة المكرمة اللواء عبد العزيز الصولي، وعدد من المسؤولين.

وقد وصل في معية خادم الحرمين الشريفين كل من الأمير خالد بن فهد بن خالد، والأمير خالد بن سعد بن فهد، والأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبد العزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير فهد بن عبد الله بن عبد العزيز بن مساعد، والأمير تركي بن عبد الله بن محمد مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير الدكتور عبدالعزيز بن سطام بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز المستشار بالديوان الملكي، والأمير منصور بن مقرن بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير محمد بن عبد الرحمن بن عبد العزيز المستشار بالديوان الملكي، والأمير سلطان بن فهد بن سلمان بن عبد العزيز، والأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبد العزيز، والأمير عبد الله بن بندر بن عبد العزيز، والأمير سعود بن سلمان بن عبد العزيز، والأمير تركي بن سلمان بن عبد العزيز، والأمير نايف بن سلمان بن عبد العزيز، والأمير راكان بن سلمان بن عبد العزيز.

كما وصل في معيته وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الديوان الملكي الأستاذ خالد بن عبدالرحمن العيسى، والمستشار في الديوان الملكي المشرف على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، ومعالي رئيس المراسم الملكية خالد بن صالح العباد، ومعالي نائب السكرتير الخاص لخادم الحرمين الشريفين مساعد رئيس الديوان الملكي للشؤون التنفيذية فهد بن عبدالله العسكر، ورئيس الشؤون الخاصة لخادم الحرمين الشريفين حازم بن مصطفى زقزوق، ورئيس الحرس الملكي الفريق أول حمد بن محمد العوهلي، والمستشار بالديوان الملكي تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ، ومساعد السكرتير الخاص لخادم الحرمين الشريفين تميم بن عبد العزيز السالم.

وكان خادم الحرمين الشريفين قد وصل إلى جدة مساء أمس، قادمًا من المدينة المنورة، وكان في استقباله في مطار الملك عبد العزيز الدولي، عند باب الطائرة، الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، والأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز محافظ جدة.

كما كان في استقبال خادم الحرمين الشريفين بصالة التشريفات في المطار، الأمير عبد الإله بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير تركي الفيصل، والأمير منصور بن سعود بن عبد العزيز، والأمير عبد الرحمن العبد الله الفيصل، والأمير فيصل بن عبد الله بن محمد، والأمير طلال بن سعود بن عبد العزيز، والأمير الدكتور خالد بن فيصل بن تركي وكيل وزارة الحرس الوطني بالقطاع الغربي، والأمير سلطان العبد الله الفيصل، والأمير سطام بن سعود بن عبد العزيز، والأمير تركي العبد الله الفيصل، والأمير عبد العزيز بن سلمان بن عبد العزيز نائب وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، والأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبد العزيز، والأمير خالد بن منصور بن جلوي، والأمير بندر بن خالد الفيصل، والأمير سعود بن خالد الفيصل، والأمير تركي بن عبد الله بن مساعد، والأمير نايف بن سلطان بن عبد العزيز، والأمير سعود بن عبد الله بن جلوي وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة للشؤون الأمنية، والأمير مشعل بن سلطان بن عبد العزيز، والأمير محمد بن عبد الرحمن العبد الله الفيصل، والأمير عبد العزيز بن فيصل بن عبد المجيد بن عبد العزيز، والأمير تركي بن فيصل بن عبد المجيد بن عبد العزيز، والأمير فواز بن سلطان بن عبد العزيز، والأمير عبد المجيد بن عبد الإله بن عبد العزيز، والوزراء، وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.

وكان الملك سلمان بن عبد العزيز غادر المدينة المنورة مساء أمس متوجهًا إلى جدة، وكان في وداعه بمطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي، الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة المدينة المنورة، والأمير فهد بن فيصل بن سلمان بن عبد العزيز.

كما كان في وداعه المهندس محمد العمري أمين منطقة المدينة المنورة، وعبد المحسن المنيف وكيل إمارة منطقة المدينة المنورة، واللواء ركن معلوي الشهراني قائد منطقة المدينة المنورة، واللواء فيحان العتيبي قائد لواء الملك فيصل بالحرس الوطني، واللواء عبد الهادي الشهراني مدير شرطة منطقة المدينة المنورة، ومحمد الفاضل مدير مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي، وعدد من المسؤولين.

فيما وصل بمعية خادم الحرمين الشريفين، كل من الأمير خالد بن فهد بن خالد، والأمير خالد بن سعد بن فهد، والأمير خالد بن بندر بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبد العزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز وزير الحرس الوطني، والأمير فهد بن عبد الله بن عبد العزيز بن مساعد، والأمير تركي بن عبد الله بن محمد مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير الدكتور عبد العزيز بن سطام بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز المستشار بالديوان الملكي، والأمير منصور بن مقرن بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير محمد بن عبد الرحمن بن عبد العزيز المستشار بالديوان الملكي، والأمير سلطان بن فهد بن سلمان بن عبد العزيز، والأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبد العزيز، والأمير عبد الله بن بندر بن عبد العزيز، والأمير سعود بن سلمان بن عبد العزيز، والأمير تركي بن سلمان بن عبد العزيز، والأمير نايف بن سلمان بن عبد العزيز، والأمير راكان بن سلمان بن عبد العزيز.

كما وصل في معيته خالد العيسى وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الديوان الملكي، والدكتور عبد الله الربيعة المستشار في الديوان الملكي المشرف على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، وخالد العباد رئيس المراسم الملكية، وفهد العسكر نائب السكرتير الخاص لخادم الحرمين الشريفين مساعد رئيس الديوان الملكي للشؤون التنفيذية، وحازم زقزوق رئيس الشؤون الخاصة لخادم الحرمين الشريفين، وتركي آل الشيخ المستشار بالديوان الملكي، وتميم السالم مساعد السكرتير الخاص لخادم الحرمين الشريفين.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة