أنتوني: زيارة الأمير محمد بن سلمان لواشنطن جاءت في وقت مهم وحساس

أنتوني: زيارة الأمير محمد بن سلمان لواشنطن جاءت في وقت مهم وحساس

أكد أهمية التمعن في مسألة الحملات المناهضة للمسلمين
الأربعاء - 10 شهر رمضان 1437 هـ - 15 يونيو 2016 مـ رقم العدد [ 13714]
الرياض: «الشرق الأوسط أونلاين»
قال الرئيس التنفيذي للمجلس الوطني للعلاقات السعودية الأميركية جون أنتوني، أن زيارة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي للولايات المتحدة الأميركية، جاءت في وقت مهم وحساس على ضوء ما يشهده العالم من أحداث وتغيرات خاصة في المنطقة العربية.

ورحّب أنتوني بالأمير محمد بن سلمان في زيارته الحالية للولايات المتحدة، مشيدا بالدور البناء والتنسيق المشترك القائم بين السعودية وأميركا تجاه معالجة العديد من الملفات على الساحتين الإقليمية والدولية خاصة في مجال مكافحة الإرهاب والإرهابيين، وتمويل الإرهاب، لما فيه مصلحة للبلدين، والعالم أجمع.

وأكد أهمية النظر بتمعن لمسألة الحملات المناهضة للمسلمين والثقافة العربية، والمبادئ الإسلامية السمحة من بعض الجهات المضللة، والتصدي لها، مشددا على أهمية تعزيز العلاقات الثنائية بين الجانبين وتوسيعها في مختلف المجالات، والحفاظ عليها وإدامتها لتحقيق المنفعة المتبادلة بين البلدين والشعبين الصديقين.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة