إمرأة في السبعين تضع طفلاً

إمرأة في السبعين تضع طفلاً

بعد زواج دام 46 عامًا
الخميس - 4 شعبان 1437 هـ - 12 مايو 2016 مـ

بعد زواج دام 46 عاما بين امرأة هندية وزوجها، وكلاهما في الـ70 من عمرهما، احتفلا أمس بميلاد طفلهما الأول بعد علاج بالتلقيح الصناعي. وقد سمت المسنة طفلها الذي يتمتع بصحة جيدة عرمان.
وكانت دالجيندير كور قد وضعت مولودها الشهر الماضي بعد عامين من عملية التلقيح الصناعي استخدمت فيها بويضات من أحد المتبرعات لها في ولاية هاريانا بالشمال.
وتعد كور أكبر الأمهات التي تضع مولودا وهي في الـ70 من عمرها، على الرغم من أن ليس لها شهادة ميلاد توضح ذلك. ولكن أنوراغ بيشنوي رئيس قسم الأجنة وصاحب الخصوبة لمركز أطفال الأنابيب يعتقد أنها يمكن أن تكون في عمر 72 عاما.
وتقول الزوجة إنها أصغر من زوجها بـ5 إلى 7 سنوات، وتبين شهادة ميلاد زوجها أنه من مواليد 4 ديسمبر (كانون الأول) 1937.
وقال الزوج الذي يعمل في الزراعة إنه قد فقد الأمل في الحصول على طفل، وأضاف أن مجتمعه القروي البسيط يسخر من الرجل العقيم، ويعدون ذلك لعنة من الله. لكنه قال إن الله استجاب لصلواته وإنه سوف يوهب كل حياته لتربية طفله.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة