عقوبات إيقاف مدى الحياة تنتظر بعض جماهير وستهام الإنجليزي

عقوبات إيقاف مدى الحياة تنتظر بعض جماهير وستهام الإنجليزي

بعد الاعتداء على حافلة يونايتد قبل مباراة فريقهم الأخيرة على ملعب أبتون بارك
الأربعاء - 3 شعبان 1437 هـ - 11 مايو 2016 مـ

قال وستهام يونايتد المنتمي للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم إن المشجعين الذين أفسدوا ليلة وداع النادي لملعبه أبتون بارك، أمس (الثلاثاء)، سيعاقبون بالإيقاف مدى الحياة بعد تحديد هويتهم.

وهاجمت جماهير لوست هام حافلة فريق مانشستر يونايتد الزائر قبل المباراة التي فاز بها أصحاب الضيافة 3 - 2 في وداع مثير لملعب أبتون بارك.

وخاض وستهام مباراته الرسمية الأخيرة على ملعبه الذي يستخدمه على مدار 112 عامًا، وقبل الانتقال إلى الاستاد الأولمبي البالغ سعته 60 ألف متفرج لكن حدث بعض التوتر قبل المباراة بسبب اعتداء مشجعي أصحاب الأرض على حافلة يونايتد.

وأسفر ذلك عن تأخير انطلاق المباراة لمدة 45 دقيقة قبل أن يسيطر وستهام على الشوط الأول بشكل شبه تام.

وبث لاعبو يونايتد مقاطع فيديو وبعض الصور عبر وسائل التواصل الاجتماعي عبر الإنترنت للهجوم على الحافلة من داخلها. وأصيب شرطي وأحد المارة بإصابات طفيفة لكن قوات الأمن لم تُلقِ القبض على أي شخص.

وقال وستهام في بيان قبل الاعتراف بالهجوم على الحافلة: «تلقينا بالفعل آلاف الرسائل عبر وسائل التواصل الاجتماعي من جماهير تعبر فيها عن فخرها واعتزازها بهذه الليلة الخاصة في تاريخ وستهام».

وتابع: «لكن ما حدث قبل المباراة كان أمرًا لا يمكن قبوله، وسنتعاون مع الشرطة لتحديد المتورطين وإيقافهم مدى الحياة».

وأعلن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أيضًا أنه سيفتح تحقيقا شاملا في المسألة، التي تشمل أيضًا إلقاء مقذوفات على ديفيد دي خيا حارس يونايتد خلال المباراة.

وسيكون بوسع وستهام صاحب المركز السادس المشاركة في الدوري الأوروبي بالموسم المقبل على الاستاد الأولمبي، إذا فاز على ستوك سيتي في الجولة الأخيرة يوم الأحد المقبل.

أما مانشستر يونايتد فيحتاج الآن إلى الفوز على بورنموث يوم الأحد ويأمل أن يخسر مانشستر سيتي على ملعب سوانزي سيتي حتى ينتزع آخر المراكز المؤهلة لدوري الأبطال


أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة