وزير الخارجية الألماني: «رؤية المملكة 2030» برنامج طموح سينعكس إيجابا على شتى المجالات

وزير الخارجية الألماني: «رؤية المملكة 2030» برنامج طموح سينعكس إيجابا على شتى المجالات

أكد أهمية العلاقات المميزة مع السعودية والعمل على تعزيزها
الاثنين - 25 رجب 1437 هـ - 02 مايو 2016 مـ رقم العدد [ 13670]
الرياض : «الشرق الأوسط أونلاين»
أشاد والتر فرانك وزير خارجية جمهورية ألمانيا الاتحادية، بإقرار مجلس الوزراء برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، رؤية المملكة 2030، والجهود المبذولة من الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، في تنفيذ خطة الإصلاح الاقتصادي الطموحة.

وأبدى في لقاء صحافي نشرته صحيفة "دي فيلت" الألمانية إعجابه بالسياسة الاقتصادية الجديدة والجريئة التي انتهجتها المملكة مؤخرا وتوجت بإعلان ولي ولي العهد رؤية المملكة العربية السعودية 2030 الهادفة لنهضة ورفاهية المجتمع السعودي وإيجاد بدائل أخرى عن النفط وخصخصة جزء من شركة "أرامكو" مما سيسهم في تطوير الشركة العملاقة وزيادة شفافيتها.

وأكد الوزير ثقته من نجاح هذه الرؤية الطموحة والجريئة بقيادة ولي ولي العهد لما يمتلكه من طموح وقدرات قيادية وشجاعة عرفها عن قرب من خلال اللقاءات التي جمعته معه، وعد هذه الرؤية برنامجا طموحا جدا وسينعكس إيجابا على شتى المجالات في المملكة.

وتطرق وزير الخارجية الألماني إلى الدور الرائد والمؤثر للأمير محمد بن سلمان في حل ملف اليمن وسعيه لإيجاد حلول سياسية ناجحة في خضم هذه الفترة الحرجة التي تمر بها المنطقة، معربا في الوقت ذاته عن سعادته بجهوده لحل القضية اليمنية ومساعيه للعمل مع ألمانيا لإحلال السلام في اليمن والدور الملموس الايجابي الذي يقوم به.

وأعرب الوزير شتاينماير عن سروره لبدء محادثات السلام فعليا في الكويت، مؤكداً أهمية العلاقات المميزة مع المملكة والعمل على تعزيزها.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة