هيغ: أزمة القرم ستؤثر على علاقة روسيا مع الغرب لفترة طويلة

هيغ: أزمة القرم ستؤثر على علاقة روسيا مع الغرب لفترة طويلة

الاثنين - 22 جمادى الأولى 1435 هـ - 24 مارس 2014 مـ

أعرب وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ عن اعتقاده أن أزمة القرم ستؤثر على علاقة روسيا مع الغرب لفترة طويلة، كما أنها ستؤدي إلى عزلة روسيا. وفي مقال كتبه في صحيفة «صنداي تلغراف» البريطانية الصادرة أمس، قال الوزير البريطاني: «علينا نحن وحلفائنا أن نستعد للتفكير في نوع جديد من العلاقة مع روسيا تختلف بقوة عن تلك التي كانت على مدار السنوات العشرين الماضية».
وتابع هيغ أن «البعض في روسيا يمكن أن يعتقدوا أن تصرف روسيا في القرم سيتسبب في آلام قصيرة الأجل في شكل عقوبات محدودة، وبعد تنفيذها ستبدأ الأشياء مرة أخرى من الصفر، لكن في الحقيقة فإن الشعب الروسي سيخسر مع الوقت خسارة هائلة في أوكرانيا وأوروبا وعلى المستوى الدولي».
وأشار هيغ إلى إمكانية حدوث أثر على المدى البعيد يتمثل في استغناء أوروبا بصورة أكبر وأكبر عن إمدادات روسيا من الطاقة، منوها بأنه يجري النقاش حول خطط تتعلق بهذه الخطوة.
واقترح هيغ دعم الجهود الرامية إلى تحسين الهياكل الديمقراطية في الدول التي تخضع للنفوذ الروسي.


أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة