ثلاثة أميركيين يفوزون بـ«نوبل» في الاقتصاد

ثلاثة أميركيين يفوزون بـ«نوبل» في الاقتصاد

لأبحاثهم في توقع أسعار الأصول
الثلاثاء - 10 ذو الحجة 1434 هـ - 15 أكتوبر 2013 مـ

فاز ثلاثة علماء أميركيين بجائزة نوبل في الاقتصاد لعام 2013، أمس، وذلك عن أبحاث ساهمت في تحسين توقعات أسعار الأصول للمدى الطويل، وساعدت على بزوغ صناديق المؤشرات بأسواق الأسهم.

وبحسب «رويترز»، قالت الأكاديمية السويدية الملكية للعلوم عن منحها الجائزة البالغة قيمتها ثمانية ملايين كرونة (1.25 مليون دولار) إلى يوجين فاما ولارس بيتر هانسن وروبرت شيلر: «لا توجد طريقة للتنبؤ بأسعار الأسهم والسندات على مدى الأيام أو الأسابيع القليلة المقبلة. لكن يمكن بدرجة كبيرة استشراف المسار العام لتلك الأسعار على مدى فترات أطول، مثل السنوات الثلاث أو الخمس المقبلة. هذه النتائج حققها، وحللها الفائزون بالجائزة لهذا العام».

وقالت الأكاديمية إن حركة أسعار الأصول مهمة عند اتخاذ قرارات مثل الادخار أو شراء منزل، أو وضع السياسة الاقتصادية لبلد ما.

وأضافت: «التسعير الخاطئ للأصول قد يؤدي إلى أزمات مالية، ومثل هذه الأزمات قد تضر بالاقتصاد عموما، كما يظهر الركود العالمي في الآونة الأخيرة».

وقال روبرت شيلر لدى علمه بفوزه بجائزة نوبل للاقتصاد لعام 2013، أمس (الاثنين) إنه «أمر لا يُصدق».

وبحسب وكالة الأنباء الألمانية، قال الاقتصادي بجامعة ييل في مؤتمر عبر الهاتف من نيو هافين: «هذا أمر لا يصدق.. هذه هي العبارة الوحيدة للتعبير عن ذلك».

وأضاف: «الناس أبلغوني أنني سوف أفوز بها، ولكنني أدرك أن هناك أناسا كثيرين للغاية يستحقونها، لدرجة أن أقول: لا، لم أتوقعها».

وقال شيلر إنه «مولع بالاقتصاد لأنه يتعامل مع المشكلات المهمة حقيقة. هذا فرع نشط من المعرفة».

وبدأ منح جائزة نوبل في الاقتصاد عام 1968 حيث لم تكن جزءا من مجموعة الجوائز الأصلية المنصوص عليها في وصية قطب صناعة الديناميت، ألفريد نوبل، عام 1895.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة