أبوظبي: هيئة الأوراق المالية والسلع تبحث تعزيز التعاون مع الهيئات الأوروبية

أبوظبي: هيئة الأوراق المالية والسلع تبحث تعزيز التعاون مع الهيئات الأوروبية

الأحد - 22 جمادى الأولى 1435 هـ - 23 مارس 2014 مـ

بحث عبد الله الطريفي، الرئيس التنفيذي بهيئة الأوراق المالية الإماراتي والسلع، مع نيكول بيتنتنر سفيرة دوقة لوكسمبورغ لدى الدولة، والوفد المرافق لها، سبل تعزيز التعاون مع الهيئات الأوروبية بما يمكن من تطوير وتبادل الخبرات المتعلقة بصناعة صناديق الاستثمار بين الدولة ودول الاتحاد الأوروبي.
ويندرج اللقاء في إطار التحضيرات للزيارة التي سيقوم بها وفد من الهيئة برئاسة عبد الله الطريفي، الأسبوع المقبل، لإجراء مباحثات مع ممثلي صناعة صناديق الاستثمار الأوروبية في كل من فرنسا ولوكسمبورغ، وذلك تجسيدا للدور المنوط بهيئة الأوراق المالية والسلع في الارتقاء بأداء السوق، وتعزيز عمق الأسواق بطرح المزيد من المنتجات والأدوات الاستثمارية.
كما تناول اللقاء أيضا الملاحظات التي أبدتها المؤسسات الاستثمارية الأجنبية العاملة في الدولة لجهة الازدواج الرقابي وكيفية التعامل مع الإجراءات الإدارية الرقابية على هذه المؤسسات بما يسهم في تعزيز عوامل جذب المحافظ الأجنبية والصناديق الاستثمارية الأجنبية إلى الدولة. ومن المقرر أن يتم خلال زيارة وفد الهيئة إلى لوكسمبورغ الوقوف بشكل تفصيلي على منهجية تنظيم قطاع صناديق الاستثمار في أوروبا وتحديدا في لوكسمبورغ التي تعد في طليعة الدول الرائدة في هذا المجال، وذلك بهدف الاستفادة من تجربتها في تطوير قطاع صناديق الاستثمار بالدولة وجعله أكثر جاذبية للمستثمرين.
كما ستتم مناقشة الجوانب المتصلة بالاعتراف المتبادل مع الهيئات الأوروبية في مجال صناديق الاستثمار، بما ينعكس على منح موافقات على الترويج لصناديق الاستثمار الإماراتية في أوروبا والعكس.


اختيارات المحرر

فيديو