الأهلي يعبر ضمك إلى ربع نهائي كأس الملك

الأهلي يعبر ضمك إلى ربع نهائي كأس الملك

الفريق سينتظر الفائز من الشباب أو الرائد
الثلاثاء - 23 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 02 فبراير 2016 مـ
الأهلي واجه حرجًا أمس في لقاء ضمك (تصوير: عدنان مهدلي)

خطف فريق الأهلي بطاقة العبور لدور ربع النهائي في بطولة كأس الملك بعد فوز صعب حققه خارج أرضه أمام فريق ضمك القادم من منافسات دوري الدرجة الأولى، وذلك بهدفين مقابل هدف لصاحب الأرض في المواجهة التي أقيمت على ملعب الأمير سلطان بالمحالة بمدينة أبها وسط حضور جماهيري كبير بلغ 16.400 ألف متفرج.
وانضم فريق الأهلي الذي ينافس على عدة جبهات هذا الموسم بعد بلوغه للمباراة النهائية لبطولة كأس ولي العهد وحضوره في فرق المقدمة بدوري المحترفين السعودي إلى فريقي الهلال والنصر اللذين نجحا يوم أمس بالتأهل لدور ربع النهائي من البطولة بعد فوزهما على فريقي النجوم والشعلة.
وسيلتقي الأهلي الفائز من فريقي الشباب والرائد اللذين سيتواجهان في 24 فبراير (شباط) المقبل في لقاء لم يحدد بعد بحيث سيلتقيان على أرض الفائز من الفريقين المذكورين.
ونجح مهاجم فريق الأهلي إسلام سراج في إطفاء ثورة صاحب الأرض في الشوط الأول بعد سيل من الهجمات التي شنها لاعبوه على مرمى الحارس عبد الله المعيوف، وسجل خلالها هدفا مبكرا عن طريق البينيني عبد الفاضل سوانون الذي تم إلغاؤه بداعي التسلل، وذلك بعدما ترجم سراج جملة فنية بدأها البرازيلي ماركينهو ثم تسلمها مصطفى بصاص الذي حولها بلدغة سريعة صوب سراج الموجود داخل كماشة دفاعية، لكنه تمكن من ركنها بقوة داخل شباك فريق ضمك مع الدقيقة 38.
وبعدها بدقيقتين كاد فريق الأهلي أن ينهي طموحات فريق ضمك بعدما تحصل صاحب الهدف الأول إسلام سراج على ضربة جزاء تقدم لها البرازيلي ماركينهو المنضم حديثا لصفوف الفريق الأخضر، لكن القادم من منافسات الدوري الإيطالي نفذ ركلة الجزاء بطريقة غريبة بعدما لعبها عالية دون عنوان ليفقد فريقه فرصة التقدم بالهدف الثاني سريعا.
وتمكن فريق ضمك بعد دقائق قليلة من انطلاقة شوط المباراة الثاني بتعديل النتيجة بعد سلسلة من الهجمات على شباك فريق الأهلي قبل أن يتمكن البينيني عبد الفاضل سوانون من هز شباك الحارس المعيوف في الدقيقة 52.
وأعلن حكم المباراة عن ضربة جزاء لصالح فريق الأهلي مع الدقيقة 65 لصالح سلمان مؤشر بداعي ملامسة الكرة بيد أحد مدافعي فريق ضمك وسط احتجاجات كبيرة من لاعبي الأخير بحجة عدم صحة ذلك، وتقدم لها المدافع معتز هوساوي وتمكن من إيداعها داخل شباك موسى زولان الذي كان قريبا من التصدي لها.
ويدين فريق ضمك بتميزه بمواجهة الأمس وإحراجه لفريق الأهلي للمهاجم البينيني عبد الفاضل سوانون الذي أظهر قدرات عالية وشكل خطورة كبيرة على شباك المعيوف طيلة دقائق المباراة، إضافة إلى علي العلياني الذي كان يساند سوانون في كل الهجمات التي يشنها صاحب الأرض.
وبعيدا عن البينيني سوانون والعلياني، فقد بدأ فريق ضمك تحت قيادة مدربه التونسي محمد الدو كمجموعة متجانسة أحرجت كثيرا السويسري غروس وفريقه الأهلي الذي أراح عددا من لاعبيه الأساسيين في هذه المواجهة يتقدمهم السوري عمر السومة والقائد تيسير الجاسم والمدافع أسامة هوساوي والحارس ياسر المسيليم.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة