العاهل الأردني يدعو المجتمع الدولي لدعم الدول المستضيفة للاجئين السوريين

العاهل الأردني يدعو المجتمع الدولي لدعم الدول المستضيفة للاجئين السوريين

خلال اتصال هاتفي مع رئيس وزراء إيطاليا
السبت - 13 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 23 يناير 2016 مـ

أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، خلال اتصال هاتفي، أمس الجمعة، مع رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي، أهمية دعم المجتمع الدولي للدول المستضيفة للاجئين السوريين، وفي مقدمتها الأردن، لمساعدته في تحمل أعباء استضافة اللاجئين على أراضيه وما يشكله ذلك من ضغط على القطاعات الخدمية والبنى التحتية.
ولفت الملك عبد الله الثاني، في هذا السياق، إلى أهمية مؤتمر المانحين الذي سيعقد في بريطانيا مطلع الشهر المقبل، بمشاركة عدد من دول العالم لبحث تداعيات اللجوء السوري، خصوصا على دول الجوار وآليات تقديم الدعم لها، لا سيما الأردن. وعبر رئيس الوزراء الإيطالي، خلال الاتصال، عن دعم بلاده للأردن في التعامل مع أعباء اللجوء السوري، ومواجهة التحديات الاقتصادية الناجمة عن ذلك.
وقد جرى خلال الاتصال بحث الجهود الإقليمية والدولية المبذولة للتصدي لخطر الإرهاب، والتأكيد على ضرورة التعامل مع هذا الخطر ضمن نهج تشاركي شمولي. كما تم التأكيد، خلال الاتصال، على استمرار التنسيق والتشاور المشترك حيال مختلف القضايا الإقليمية، والحرص على تعزيز التعاون في مختلف المجالات.
على صعيد آخر، أدان الملك عبد الله الثاني الهجوم الإرهابي الذي وقع يوم أول من أمس الخميس في العاصمة الصومالية مقديشو، وأودى بحياة عدد من الضحايا الأبرياء وأصاب آخرين. وأعرب الملك عبد الله الثاني في برقية بعث بها، إلى رئيس جمهورية الصومال حسن شيخ محمود، عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة بضحايا العمل الإرهابي الجبان وتمنياته للمصابين بالشفاء العاجل.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة