شركات الطيران في الاتحاد الأوروبي تشكل تحالفًا للدفاع عن مصالحها

شركات الطيران في الاتحاد الأوروبي تشكل تحالفًا للدفاع عن مصالحها

عند التعامل مع التشريعات الوطنية والأوروبية
الخميس - 11 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 21 يناير 2016 مـ

أطلقت خمس شركات طيران أوروبية كبرى تحالفًا جديدًا، أمس (الأربعاء)، بهدف الدفاع عن مصالحها عند التعامل مع التشريعات الوطنية والأوروبية في ظل المنافسة الشرسة التي يواجهها القطاع من جانب الشركات الدولية.
يبلغ عدد العاملين في شركات الطيران الأوروبية نحو مليوني عامل وتصل قيمتها الإجمالية إلى 110 مليارات يورو (120 مليار دولار)، بحسب تقديرات المفوضية الأوروبية الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي.
يأتي ذلك في حين تزيد شركات الطيران الدولية، مثل طيران الإمارات والخطوط الجوية القطرية وطيران الاتحاد، حصصها في السوق الأوروبية.
يحمل التحالف الجديد اسم «أيرلاينز فور يوروب» (إيه فور إي)، ويضم شركات: أيرفرانس - كيه إل إم، وإيزي جيت، وإنترناشيونال أيرلاينز جروب، ولوفتهانزا جروب، وريان أير، ويعتزم توسيع عضويته خلال الشهور المقبلة.
وقال رؤساء الشركات الخمس في بيان مشترك إنه «لأول مرة تؤسس شركات الطيران منخفض التكاليف وشركات الطيران الكبرى التقليدية، رابطة لدعم تطبيق استراتيجية الطيران الأوروبية الجديدة».
وقال التحالف الجديد إنه سيعمل مع المفوضية الأوروبية بشأن الإجراءات التي تم الكشف عنها الشهر الماضي، لتعزيز قطاع الطيران في الاتحاد الأوروبي.
وذكر البيان أن شركات الطيران المشاركة في التحالف تستهدف زيادة قدرتها التنافسية، وبالتالي تقليل الأسعار وزيادة الخيارات المتاحة أمام الركاب، من خلال تسوية أمور متعلقة بصناعة الطيران مثل الاحتكارات في المطارات وارتفاع الرسوم والضرائب وضعف الكفاءة.
وقدم التحالف أول دراسة له اليوم، حيث أظهرت أن رسوم المطارات في أكبر 21 مطارًا في الاتحاد الأوروبي زادت بنسبة 80 في المائة خلال السنوات العشر الأخيرة، في حين تراجعت تكاليف الطيران بنسبة 20 في المائة خلال الفترة نفسها.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة