حريق في فندق «ريتز» بباريس بعد تجديده

حريق في فندق «ريتز» بباريس بعد تجديده

رجال الإطفاء وجدوا صعوبة كبيرة في الوصول إلى الجزء المتضرر من النيران
الأربعاء - 10 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 20 يناير 2016 مـ
رجال الإطفاء يحاولون جاهدين إخماد النيران التي اندلعت في جانب من فندق {ريتز} بباريس أمس (أ.ف.ب)

بعد تجديدات استمرت أكثر من 3 سنوات بغرض إعادة افتتاح فندق «الريتز» في باريس شب حريق أمس في الطابق العلوي من الفندق الباريسي الفاخر في ميدان بلاس فيندوم الراقي بوسط المدينة. وتمكن رجال الإطفاء من السيطرة على الحريق بحلول منتصف النهار.
وحسبما ذكرت «رويترز» فقد توجهت 15 عربة إطفاء لمكان الفندق واندلع حريق في الطابق العلوي من فندق «ريتز» الفاخر بوسط العاصمة الفرنسية باريس، أمس (الثلاثاء) حيث حاول نحو 60 من رجال الإطفاء السيطرة على النيران التي هددت عمليات تجديد مستمرة منذ ثلاث سنوات ونصف السنة قبل أسابيع معدودة من موعد إعادة فتح الفندق.
وقال المتحدث باسم هيئة إطفاء الحرائق إيفون بوت للتلفزيون الفرنسي إنه تم إجلاء نحو 150 عاملاً من الموقع الكائن في ميدان بلاس فيندوم الراقي بوسط باريس نحو الساعة 05:00 بتوقيت غرينتش. وقال المسؤول إن سبب الحريق الذي اندلع في الطابق السابع من المبنى، وامتد إلى السطح لا يزال غير معروف.
وقال لـ«رويترز»: «لا يوجد الآن أي خطر لامتداد (الحريق) لكن العملية ستستغرق وقتًا طويلا»، وأضاف أن رجال الإطفاء وجدوا صعوبة كبيرة في الوصول إلى المنطقة المتضررة من النيران.
ولم يعلق فندق «ريتز» على الحادث على موقعه الإلكتروني. وأشار الموقع، أمس (الثلاثاء) إلى أنه يقبل الحجوزات اعتبارًا من مارس (آذار) 2016.
و«ريتز باريس» هو قصر سابق لمصممة الأزياء الشهيرة كوكو شانيل والكاتب مارسيل بروست كما اعتاد أن يتردد عليه الكاتب الأميركي إرنست هيمنغواي. واستمر آخر تجديد للقصر عشر سنوات بدأت في 1979 حين اشتراه الملياردير محمد الفايد.
وبدأت أحدث عملية لتجديد «ريتز» الذي افتتح عام 1898، وكان أول فندق في باريس تتوفر فيه الكهرباء في كل طوابقه، وبه دورات مياه داخل الحجرات في أغسطس (آب) 2012. وقضت الأمير البريطانية الراحلة ديانا آخر لياليها في فندق «ريتز» قبل أن تلقى حتفها في حادث سيارة عام 1997.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة