«صانع ألعاب» أرميني يقوي وسط الرائد

«صانع ألعاب» أرميني يقوي وسط الرائد

كميل زياتي خارج حسابات ليمونيس
الثلاثاء - 9 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 19 يناير 2016 مـ
الرائد بحاجة إلى انتفاضة فنية ليبقى في المحترفين ({الشرق الأوسط})

أنهى المكتب التنفيذي بنادي الرائد ملف المحترفين الأجانب الأربعة، بعدما وقعت عقد احترافي مع صانع الألعاب الدولي الأرميني ذي الأصول البرازيلية ماركوس الذي وصل في ساعة متأخرة من مساء أول من أمس إلى مطار الملك خالد في الرياض، وكان في استقباله المدير التنفيذي للفريق عبد الله السبيعي، لينضم إلى الثلاثي الأجنبي العماني عيد الفارسي، والغيني إسماعيل بانغورا، والفرنسي ذي الأصول الأفريقية أبو بكر كيبي. وبذلك يكون المدافع الغيني كميل زياتي الذي مثل الفريق خلال عدد من المباريات في الدور الأول خارج حسابات المدرب اليوناني ليمونيس، ومن المتوقع أن يتم إجراء مخالصة مالية مع اللاعب خلال الساعات القادمة.
تجدر الإشارة إلى أن صانع ألعاب منتخب أرمينيا ذا الأصول البرازيلية ماركوس بيتسيلي (31 عامًا) كانت أولى محطاته الكروية مع نادي ساو البرازيلي في عام 2006 ثم انتقل لنادي أرارت أرفان الكولومبي وبعدها لعب في الدوري الفرنسي عندما مثل فريق أيس إيه قبل أن يعود لكولومبيا، حيث مثل فريقي أرارت وبنيوك أرفن. وفي عام 2011 حزم حقائبه نحو الدوري الأوكراني وارتدى قميص فريق ميتا لورا دونيسك ولعب في روسيا لفريقي كوبان وكراسندورا، وكانت آخر مشاركاته قبل الانتقال إلى الرائد مع فريق أكتوبي الكازاخستاني.
من جهة أخرى قدّم عضوا شرف نادي الرائد رجل الأعمال عبد الله العثيم، والمهندس عبد العزيز الربدي، مبلغ مائة ألف ريال دعمًا للخزينة الرائدية، وذلك بواقع خمسين ألف ريال لكل منهما.
من جانبها ثمنت إدارة النادي ممثلة بالرئيس المكلّف المهندس منصور الرسيني لعضوي الشرف العثيم والربدي دعمهما غير المستغرب، ووقفتهما مع النادي، مقدرًا لهما هذا العطاء والتفاعل، والذي يأتي امتدادًا لمواقفهما مع الرائد ودعمهما لكل ألعابه.
ميدانيًا، منح مدرب فريق الرائد اليوناني تاكيس ليمونيس لاعبي فريقه راحة لمدة يوم بعد أن أدى الفريق صباح أمس مرانه على ملعب النادي اشتمل على التمارين اللياقية مع بدايته وأتبعها المدرب اليوناني بفرض تدريبات تكتيكية فنية واختتمها بمناورة على منتصف الملعب، كما حرم ليمونيس عددا من اللاعبين الذين يعانون من نقص في المعدل اللياقي وعدم اكتمال جاهزيتهم البدنية من فترة الراحة التي منحها للفريق وفرض عليهم تمارين وبرنامجا تدريبيا خاصا. ويفتتح الفريق اليوم تحضيراته لمواجهة الفيحاء الجمعة القادم على ملعب مدينة الملك عبد الله بن عبد العزيز الرياضية ببريدة ضمن مباريات دور الـ32 من مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة