مقتل قائد «لواء شهداء اليرموك» بتفجير انتحاري على يد «النصرة» بدرعا السورية

مقتل قائد «لواء شهداء اليرموك» بتفجير انتحاري على يد «النصرة» بدرعا السورية

الاثنين - 4 صفر 1437 هـ - 16 نوفمبر 2015 مـ رقم العدد [ 13502]
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
في تفجير انتحاري، قتلت "جبهة النصرة" اليوم (الاحد) قائد لواء شهداء اليرموك المبايع لتنظيم "داعش" في محافظة درعا جنوب سوريا بالقرب من الحدود مع الجولان المحتل، وفق ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن ان "قائد لواء شهداء اليرموك ابو علي البريدي قتل في تفجير انتحاري نفذته جبهة النصرة" في منطقة جملة في ريف درعا الغربي عند الحدود مع الجولان السوري المحتل.

كما أوضح المرصد ان عناصر من جبهة النصرة اطلقوا النار ابتهاجا في بلدة سحم الجولان القريبة احتفالا بمقتل البريدي الملقب بـ"الخال" مع قياديين آخريين.

واكدت جبهة النصرة عبر حسابها على تويتر، مقتل البريدي في "عملية انغماسية بطولية".

وينشط لواء شهداء اليرموك في ريف درعا الجنوبي الغربي وبايع تنظيم "داعش" العام الماضي، وفق عبد الرحمن.

ودارت اشتباكات عنيفة بين جبهة النصرة وفصائل متطرفة من جهة و"شهداء اليرموك" من جهة اخرى الجمعة في ريف درعا الغربي اسفرت عن مقتل 32 عنصرا على الاقل من الطرفين، بحسب المرصد.

واوضح عبد الرحمن انه في حال اسفر مقتل البريدي عن تراجع لواء "شهداء اليرموك"، فان جبهة النصرة ستحكم السيطرة على الجبهة الجنوبية الغربية في محافظة درعا على الحدود مع الجولان المحتل، وذلك حسبما نقلت عنه وكالة الصحافة الفرنسية.

يذكر أنه تدور معارك بين النصرة وداعش المتطرفين منذ بداية العام 2014

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة