الصين تحجب موقعًا جديدًا لمجموعة «غوغل»

الصين تحجب موقعًا جديدًا لمجموعة «غوغل»

بعد أقل من 24 ساعة على إطلاقه
الخميس - 28 شوال 1436 هـ - 13 أغسطس 2015 مـ رقم العدد [ 13407]

بعد أقل من 24 ساعة على إطلاق موقع «ألفابيت» الجديد، حجبت السلطات الصينية موقع مجموعة «غوغل» بعد إعادة هيكلتها ضمن شركة قابضة موسعة، وكشفت «غوغل» أمس (الاثنين) عن مشروعها لإعادة الهيكلة ضمن اسم جديد يشمل كل خدمات المجموعة الأميركية العملاقة في مجال المعلوماتية بينها محرك البحث إضافة إلى شركات جديدة تابعة للمجموعة مثل «إكس لاب» و«غوغل فنتشرز» ونشاطات الصحة والعلوم.

وحتى اللحظة، يكتفي الموقع الإلكتروني لهذه الشركة الجديدة بنشر رسالة طويلة للمدير التنفيذي لـ«غوغل» وأحد مؤسسي المجموعة لاري بيدج مرفقة برابط إلكتروني إلى معلومات مالية للشركة. إلا أن الدخول إلى الموقع الإلكتروني الجديد لشركة «ألفابيت» متعذر في الصين التي تستعين سلطاتها بأكبر نظام للرقابة الإلكترونية في العالم يعرف بـ«مشروع الدرع الذهبي» أو «جدار الصين الناري العظيم».

لكن رغم هذا الحجب، حظيت إعادة الهيكلة لمجموعة «غوغل» بتغطية كبيرة في الصحافة الرسمية الصينية بما في ذلك صحيفة «الشعب» الناطقة باسم الحزب الشيوعي الحاكم. كما أن موقع «بينغباي» (الورقة) الإخباري الخاضع لسيطرة الحكومة الصينية أبدي اهتماما بالعنوان الإلكتروني الجديد لشركة «ألفابيت» واصفا إياه بـ«غير التقليدي».

وكانت مجموعة «غوغل» التي تتخذ مقرا لها في ولاية كاليفورنيا غرب الولايات المتحدة انسحبت من البر الرئيسي في الصين سنة 2010 بسبب سياسة الرقابة المفروضة عليها. وقد اتسمت العلاقة بين بكين و«غوغل» بالتوتر في السنوات الأخيرة.

وخلال العام الماضي، عطلت الصين إمكانية استخدام خدمة «جي ميل» للبريد الإلكتروني التابعة لـ«غوغل» على شبكة الإنترنت في البلاد. إلا أن نظام تشغيل «آندرويد» للهواتف الذكية التابع أيضا لـ«غوغل» يحظى بشعبية كبيرة في هذا البلد.


أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

فيديو