مدرب آرسنال يعلن اقتراب جيسوس من الجاهزية الكاملة

جيسوس (الشرق الأوسط)
جيسوس (الشرق الأوسط)
TT

مدرب آرسنال يعلن اقتراب جيسوس من الجاهزية الكاملة

جيسوس (الشرق الأوسط)
جيسوس (الشرق الأوسط)

قال ميكل أرتيتا، مدرب آرسنال، إن المدافع ويليام ساليبا لم يتعاف بشكل كامل بعد تعرضه لإصابة بالظهر أبعدته عن التدريبات، لكن المهاجم غابرييل جيسوس اقترب من الجاهزية التامة.
ولم يشارك ساليبا منذ خروجه خلال الخسارة بركلات الترجيح من سبورتنغ لشبونة في الدوري الأوروبي قبل الفترة الدولية، وبدأ اللاعب الفرنسي 27 مباراة في الدوري هذا الموسم، ولعب دوراً محورياً في احتلال آرسنال صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.
وأبلغ أرتيتا الصحافيين قبل مواجهة ضيفه ليدز يونايتد، السبت، «إنه يتحسن لكن للأسف لا يزال يواجه بعض الانزعاج في الظهر، نحاول التعامل معه بأفضل طريقة ممكنة».
وأضاف: «للأسف لن يكون جاهزاً للمباراة، إصابات الظهر صعبة قليلاً، لكن الجهاز الطبي متفائل».
وعاد مهاجم البرازيل جيسوس للعب في وقت سابق هذا الشهر بعد غياب طويل بسبب جراحة بالركبة، وقال أرتيتا إنه قريب من قمة مستواه.
وتابع المدرب الإسباني: «قطع خطوة كبيرة للأمام في آخر 10 أيام، لم يعد يفكر في الإصابة وحالته جيدة الآن».
ويدرك أرتيتا خطورة ليدز الذي صعد من منطقة الهبوط إلى المركز الـ14 منذ تولي جابي جراسيا القيادة الشهر الماضي.
ومع تبقي 10 جولات يتقدم آرسنال بثماني نقاط على مطارده مانشستر سيتي الذي تتبقى له مباراة.


مقالات ذات صلة

فوفانا لاعب تشيلسي: فيديو إنزو فرنانديز «عنصرية بلا حدود»

رياضة عالمية ويسلي فوفانا (رويترز)

فوفانا لاعب تشيلسي: فيديو إنزو فرنانديز «عنصرية بلا حدود»

وصف ويسلي فوفانا مدافع تشيلسي مقطع الفيديو الذي نشره زميله في الفريق إنزو فرنانديز على وسائل التواصل الاجتماعي بأنه ينطوي على «عنصرية بلا حدود»

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية ساوثهامبتون يتعاقد نهائياً مع لاعب الوسط داونز

ساوثهامبتون يتعاقد نهائياً مع لاعب الوسط داونز

أعلن ساوثهامبتون الصاعد حديثاً للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أنه أكمل التعاقد بشكل دائم مع لاعب الوسط فلين داونز من وست هام يونايتد بعقد مدته أربع سنوات.

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية هوانغ هي - تشان (رويترز)

ولفرهامبتون يشتكي بعد تعرض لاعبه لإساءة عنصرية

قال نادي ولفرهامبتون واندرارز الإنجليزي إنه سيتقدم بشكوى إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) بعد تعرض مهاجمه الكوري الجنوبي هوانغ هي - تشان لإساءة عنصرية

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية ويلي كامبوالا (نادي فياريال)

فياريال يتعاقد مع كامبوالا قادماً من مانشستر يونايتد

أعلن نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم رحيل مدافعه ويلي كامبوالا إلى صفوف فياريال الإسباني في صفقة قيمتها 9.9 مليون جنيه إسترليني.

«الشرق الأوسط» (لندن )
رياضة عالمية تومي ستيفورد (موقع آرسنال)

آرسنال يتفق مع أياكس للتعاقد مع سيتفورد

توصل نادي آرسنال إلى اتفاق مع أياكس للتعاقد مع حارس المرمى تومي سيتفورد.

ذا أتلتيك الرياضي (لندن)

المواجهات الخمس الأبرز بين إنجلترا وهولندا منذ 1988

فان باستن نجم هولندا يحتفل بثلاثيه في مرمى إنجلترا ببطولة عام 1988 (غيتي)
فان باستن نجم هولندا يحتفل بثلاثيه في مرمى إنجلترا ببطولة عام 1988 (غيتي)
TT

المواجهات الخمس الأبرز بين إنجلترا وهولندا منذ 1988

فان باستن نجم هولندا يحتفل بثلاثيه في مرمى إنجلترا ببطولة عام 1988 (غيتي)
فان باستن نجم هولندا يحتفل بثلاثيه في مرمى إنجلترا ببطولة عام 1988 (غيتي)

عندما يتنافس منتخبا إنجلترا وهولندا، اليوم، في نصف نهائي كأس أوروبا 2024 المقامة حالياً في ألمانيا، سيستعيد الفريقان ذكريات المواجهات السابقة بينهما، التي على الرغم من قلتها فإنها تركت بصمة على البطولة القارية.

في نسخة كأس أوروبا 1988، البطولة الكبرى الوحيدة التي أحرزها المنتخب الهولندي عندما تألق ماركو فان باستن، وسجّل الهدف التاريخي في النهائي ضد الاتحاد السوفياتي، شهدت هذه البطولة القارية أيضاً نقطة سوداء في سجل المنتخب الإنجليزي حين خسر مبارياته الثلاث، وذلك حدث له للمرّة الأولى في تاريخه. وكان من بين تلك الهزائم السقوط المدوي أمام هولندا 1 - 3 بفضل «هاتريك» لفان باستن.

وفي مونديال 1990 في إيطاليا أوقعت القرعة المنتخبين مجدداً في مجموعة واحدة. وُجد عديد من لاعبي المنتخبين الذين شاركوا في المواجهة القارية عام 1988 على أرضية الملعب في كالياري، بينهما مدرب هولندا الحالي رونالد كومان. دخل المنتخبان المباراة في الجولة الثانية على وقع تعادلهما في الأولى، إنجلترا مع جارتها جمهورية آيرلندا، وهولندا مع مصر. ونجح دفاع إنجلترا في مراقبة فان باستن جيداً، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي قبل أن تحسم إنجلترا صدارة المجموعة في الجولة الثالثة وتكتفي هولندا بالمركز الثالث لتلتقي ألمانيا الغربية في ثُمن النهائي وتخرج على يدها.

وبعد أن غابت إنجلترا عن كأس العالم في بطولتي 1974 و1978، كانت هولندا أيضاً سبباً في عدم تأهل «الأسود الثلاثة» إلى مونديال الولايات المتحدة عام 1994.

خاضت إنجلترا بقيادة المدرب غراهام تايلور تصفيات سيئة، حيث حصدت نقطة واحدة من مواجهتين ضد النرويج المغمورة ذهاباً وإياباً. وفي المواجهتين الحاسمتين ضد هولندا، أهدر المنتخب الإنجليزي تقدّمه 2 - 0 على ملعب «ويمبلي» قبل أن يتوجّه إلى روتردام لخوض مباراة الإياب في الجولة قبل الأخيرة من التصفيات ليخسر 0 - 2 لتنتزع هولندا بطاقة التأهل على حساب إنجلترا. واستقال تايلور من منصبه، في حين بلغت هولندا رُبع نهائي المونديال وخرجت على يد البرازيل.

وفي كأس أوروبا التي استضافتها إنجلترا عام 1996 التقى المنتخبان مجدداً، وحصد كل منهما 4 نقاط من أول مباراتين بدور المجموعات قبل لقائهما في الجولة الثالثة على ملعب «ويمبلي»، الذي ثأرت فيه إنجلترا وخرجت بفوز كبير 4 - 1. وكان ضمن تشكيلة إنجلترا مدرّبها الحالي غاريث ساوثغيت. وتصدّرت إنجلترا المجموعة وحلت هولندا ثانية على حساب أسكوتلندا، وانتزعت بطاقة التأهل إلى الدور التالي. خسرت هولندا أمام فرنسا بركلات الترجيح في رُبع النهائي، في حين ودّعت إنجلترا بخسارتها أمام ألمانيا بركلات الترجيح في نصف النهائي، حيث أضاع ساوثغيت الركلة الحاسمة.

وفي المباراة الرسمية الوحيدة بين المنتخبين منذ عام 1996، في نصف نهائي النسخة الأولى من دوري الأمم الأوروبية عام 2019 بالبرتغال. كان ساوثغيت مدرّباً للمنتخب الإنجليزي، في حين كان كومان في فترته الأولى مع المنتخب الهولندي (تركه لتدريب برشلونة ثم عاد إليه).

تقدّمت إنجلترا بواسطة ركلة جزاء لماركوس راشفورد، لكن ماتيس دي ليخت عادل لهولندا ليفرض وقتاً إضافياً. تسبّب مدافع إنجلترا كايل ووكر بهدف عكسي قبل أن يمنح كوينسي بروميس الهدف الثالث لهولندا التي خرجت فائزة، قبل أن تخسر أمام البرتغال في المباراة النهائية.