شاعر البلاط البريطاني يتغنى بشجرة البرقوق

شاعر البلاط البريطاني يتغنى بشجرة البرقوق
TT

شاعر البلاط البريطاني يتغنى بشجرة البرقوق

شاعر البلاط البريطاني يتغنى بشجرة البرقوق

كتب شاعر البلاط البريطاني سيمون أرميتاج، قصيدة جديدة احتفاء بفصل الربيع في اليوم العالمي للشعر بتكليف من «ناشيونال تراست»، أو مؤسسة «التراث القومي» البريطانية، حسب صحيفة «الغارديان» البريطانية.
وتعد قصيدة «شجرة البرقوق بين ناطحات السحاب» الأولى بين مجموعة من القصائد المستوحاة من فكرة تفتح الأزهار في فصل الربيع، وذلك بتكليف من «مؤسسة التراث الوطني». يتزامن نشر القصيدة في هذا الوقت من العام مع بداية حملة التشجير السنوية للمؤسسة الخيرية التي تعهدت بإحياء مشهد تفتح الزهور ونشر المناظر الطبيعية في جميع أنحاء المملكة المتحدة بزراعة 20 مليون شجرة بحلول عام 2030 للمساعدة في معالجة أزمتي المناخ والطبيعة.
سيتولى أرميتاج جمع مجموعة قصائد وأعمال إبداعية أخرى، بما في ذلك مقطوعات موسيقية سيجمعها هو وفرقته الموسيقية «لير»، بالتعاون مع عدد من الجمعيات والمبدعين في جميع أنحاء إنجلترا، وويلز، وآيرلندا الشمالية.
وتهدف الحملة إلى إبراز حملة التزهير التي تتبناها «مؤسسة التراث الوطني» لأكبر عدد من الناس، ومساعدة الجميع على التواصل معها والتعريف بأساليب مختلفة للاحتفال من خلال المشاركة بأساليب مفيدة.
وستتولى المؤسسة الخيرية زراعة العديد من البساتين في عدة مواقع، بما في ذلك بروكهامبتون في هيريفوردشاير، وبيتمان في شرق ساسكس، وأرلينغتون كورت في ديفون، وكاريك ريدي في مقاطعة أنتريم، وكذلك الحدائق الحضرية الجديدة في برمنغهام، وسويندون، ومانشستر وليدز.
وفي هذا السياق، قال أرميتاج إن «مؤسسة التراث الوطني إحدى المؤسسات البريطانية العظيمة، وهي الوصي على ماضينا وحاضرنا ومستقبلنا. عندما أصبحت شاعر البلاط الرسمي عام 2019، جعلت من البيئة حجر الزاوية في عملي وأنشطتي، لذلك كان العمل مع المؤسسة الوطنية في مشروع يحتفي بالتجدد السنوي للطبيعة في العالم مناسباً تماماً لي».
واختتم أرميتاج قائلاً: «بالنسبة لهذه القصيدة الأولى، كنت حريصاً بشكل خاص على دراسة كيف يمكن أن تزدهر الطبيعة في مناطقنا الحضرية، وإلى أي مدى ستتكيف الأشجار مع الأماكن غير الملائمة لزراعتها».



الشباب يتفق مع «حمد الله» ويتأهب لإعلان الصفقة

عبد الرزاق حمد الله يقترب من تمثيل الشباب (الشرق الأوسط)
عبد الرزاق حمد الله يقترب من تمثيل الشباب (الشرق الأوسط)
TT

الشباب يتفق مع «حمد الله» ويتأهب لإعلان الصفقة

عبد الرزاق حمد الله يقترب من تمثيل الشباب (الشرق الأوسط)
عبد الرزاق حمد الله يقترب من تمثيل الشباب (الشرق الأوسط)

كشفت مصادر مطلعة لـ«الشرق الأوسط» عن اتفاق تام بين المغربي عبد الرزاق حمد الله ونادي الشباب على تمثيل الفريق الكروي الأول في الموسم الجديد.

ويتأهب الشباب للإعلان عن الصفقة الجديدة بعد التوقيع الرسمي مع اللاعب الذي سبق له تمثيل ناديي النصر والاتحاد.

الهداف المغربي عبد الرزاق حمد الله حط رحاله في الملاعب السعودية موسم 2018 - 2019 عبر بوابة النصر، قبل أن ينتقل منه إلى نادي الاتحاد، ويملك في مسيرته أرقاماً تهديفية كبيرة، إذ يحضر في المركز الثاني برصيد 129 في قائمة الهدافين التاريخيين للدوري السعودي للمحترفين.