يسرا لـ «الشرق الأوسط»: لا أهتم بمواقع التواصل

يسرا لـ «الشرق الأوسط»: لا أهتم بمواقع التواصل

أكدت أن تكريمها في «البحر الأحمر» إنجاز كبير وأن للسعودية «مكانة خاصة في قلبي»
الأربعاء - 13 جمادى الأولى 1444 هـ - 07 ديسمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16080]
الفنانة المصرية يسرا في «مهرجان البحر الأحمر» (مهرجان البحر الأحمر)

قالت الفنانة المصرية يسرا إن تكريمها في الدورة الثانية من مهرجان «البحر الأحمر السينمائي» الدولي، بمنحها جائزة اليسر الذهبية، يعد واحداً من «أهم» التكريمات التي حصلت عليها خلال مسيرتها الفنية الطويلة الممتدة لأكثر من 40 عاماً.

وأضافت يسرا، في حوارها مع «الشرق الأوسط» على هامش حضورها للمهرجان في جدة، إن سعادتها لا توصف بمنحها الجائزة، التي تحمل جزءاً من اسمها الفني يسرا، معربة عن «فخرها» بتكريمها وسط ما وصفتهم بـ«العمالقة» في سماء الفن العالمي، مثل النجم البوليوودي شاروخان، والمخرج البريطاني غاي ريتشي. وتابعت أن «التكريم إنجاز كبير».

وكشفت يسرا في حوارها مع «الشرق الأوسط»، عن علاقتها بالمملكة العربية السعودية منذ بزوغ نجوميتها، واصفة المملكة بأنها «المكان الأقرب لقلبها» بسبب «الراحة النفسية والإيمانية التي تنبعث منها»، وقالت إنها عاشت في السعودية أجمل أيام عمرها، التي حفرت في ذهنها ذكريات لا تنسى، مشيرة إلى أن علاقتها بالسعودية ومدنها الجميلة بدأت قبل أن تصبح فنانة مشهورة، حيث اعتادت زيارتها برفقة والدتها الراحلة، لأداء فريضتي الحج والعمرة. وأضافت أن السعودية بالنسبة لها هي مكان الراحة النفسية الذي تأتي إليه للتخلص من همومها ومشاكلها، وتستعيد روحها بزيارة الكعبة، والدعاء في المسجد النبوي.


يسرا لدى تسلّمها جائزة اليسر الذهبية (مهرجان البحر الأحمر)


وأشادت يسرا بمجهودات المنتج والسينمائي محمد التركي، رئيس مهرجان «البحر الأحمر السينمائي»، في «إعلاء» شأن المهرجان بدورته الثانية، معربةً عن سعادتها بلقاء شاروخان، الذي امتدحها في حفل الافتتاح وأهداها جائزته ووصفها بـ«الأيقونة والأسطورة الفنية». وقالت إنها ليست المرة الأولى التي تلتقي فيها مع شاروخان، فقد التقيا من قبل بمهرجانات أخرى، لكنها تفاجأت بما قاله عنها في حفل الافتتاح، واصفة النجم البوليوودي بـ«الإنسان الراقي، والفنان الشامل العظيم».

وتمنت يسرا لو أن والدتها الراحلة، وزوجها خالد سليم كانا معها خلال التكريم، وقالت إن أهم لحظات الفنان هي لحظة تكريمه على مجهوده، وفي تلك اللحظة يتمنى وجود أقرب الناس حوله، ولذلك كانت تتمنى لحظة تكريمها في المهرجان أن تكون والدتها، رحمة الله عليها، وزوجها خالد سليم، إلى جانبها، لأنها كانت ستهتم بملابسها وإكسسواراتها، مشيرة إلى أن «زوجها خالد، للأسف، ليست له علاقة بالمجال الفني، ولا يحب صخب الحياة الفنية».

وكشفت الفنانة المصرية عن تأثرها برحيل صديقها وشقيق زوجها الفنان هشام سليم، الذي فارق الحياة منذ ما يقرب من 3 أشهر، وقالت إن «حزني على هشام سليم لم ولن ينتهي حتى آخر يوم من عمري، فهو غالٍ علي مثل أمي، ولكنها سنة الحياة».

وهاجمت الفنانة يسرا، رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين انتقدوها خلال الفترات الماضية، وقالت: «لم أهتم يوماً بما يدونه رواد مواقع التواصل الاجتماعي، ومن المفترض أن تكون رسالة تلك المواقع إفادة المتصفح لها، وليس إهانته والتقليل منه، ولذلك لا تنظر إليها ولا تتعامل معها إلا في أضيق الحدود». وأضافت أنها كانت أول فنانة تتعرض لإحراج فج من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، ولكنها رفضت الرد عليهم، وتابعت باستنكار: «لماذا أرد على شخصيات مجهولة تختفي وراء لوحة مفاتيح وشاشة، وهل هؤلاء المدونون يرضون على أنفسهم لو كانوا في شهرتي أن يتم تجريحهم وإهانتهم».

وكشفت الفنانة المصرية عن عودتها قريباً بعمل من إنتاج منصة «شاهد vip»، بعنوان «روز وليلى» يجمعها بالفنانة نيللي كريم، وقالت إن «مسلسل (روز وليلى) سيكون مفاجأة مدوية لكل من يحب يسرا ونيللي كريم»، لكنها لم تكشف عن تفاصيل العمل، مكتفية بالقول إن «فريق عمل المسلسل بالكامل بريطاني، وإنها ونيللي كريم تلعبان دور المحقق»، مضيفة أن «المسلسل سيكون نقلة جديدة في عالم الدراما».

ونفت يسرا الأخبار التي انتشرت أخيراً عن خروجها من الموسم الدرامي الرمضاني لعام 2023، مؤكدة بدء التحضير لمسلسلها الجديد، وقالت إنها ستكون موجودة في رمضان المقبل بمسلسل بعنوان «حمدالله على السلامة» من إنتاج جمال العدل، وإخراج مخرج شاب يدعى عمرو صلاح، وتأليف محمد ذو الفقار، ويشاركها في بطولته الفنانة شيماء سيف، وعدد كبير من الفنانين والوجوه الجديدة.

وأشارت يسرا إلى أن علاقتها مع «العدل غروب» مستمرة بسبب «النجاحات» التي حققاها معاً على مدار 20 عاماً، وقررت الفنانة المصرية العودة من جديد إلى شاشة السينما بفيلم بعنوان «ليلة العيد» من المقرر عرضه خلال الربع الأول من العام الجديد 2023، مشيرة إلى أنها انتهت أخيراً من تصوير الفيلم الذي تدور أحداثه حول حالات العنف ضد المرأة، ويشاركها في بطولته كل من غادة عادل، وريهام عبد الغفور، وعبير صبري، ونجلاء بدر، وهنادي مهنا، وهو من تأليف أحمد عبد الله، وإخراج سامح عبد العزيز.


السعودية سينما

اختيارات المحرر

فيديو