المستشار الألماني يحذر من «تقسيم العالم إلى كتل»

المستشار الألماني يحذر من «تقسيم العالم إلى كتل»

الثلاثاء - 12 جمادى الأولى 1444 هـ - 06 ديسمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16079]
أولاف شولتس (رويترز)

حذر المستشار الألماني أولاف شولتس، من إثارة حرب باردة جديدة من خلال تقسيم العالم إلى كتل، ودعا إلى بذل كل الجهود الممكنة لبناء شراكات جديدة.

وكتب شولتس في مقال رأي في مجلة «فورين أفيرز»، نُشر على الإنترنت أمس (الاثنين)، أن على الغرب الدفاع عن القيم الديمقراطية وحماية المجتمعات المنفتحة، و«لكن علينا أيضاً تفادي إغراء تقسيم العالم مرة أخرى إلى كتل».

وأضاف: «هذا يعني بذل كل جهد ممكن لبناء شراكات جديدة بطريقة براجماتية ودون حواجز أيديولوجية».

وأشار شولتس إلى الصين وروسيا على وجه الخصوص باعتبارهما دولتين تشكلان تهديداً لعالم متعدد الأقطاب، الأمر الذي يتطلب وحدة أوروبية وعبر المحيط الأطلسي أقوى للتغلب عليهما.

وكتب المستشار الألماني، أن الشراكة عبر «الأطلسي» تظل أمراً بالغ الأهمية لمواجهة التحديات التي يفرضها تهديد روسيا بشن هجمات على أراضي الحلفاء، في حين أن تحول الصين نحو العزلة ونهجها تجاه تايوان يتطلبان من أوروبا وأميركا الشمالية تشكيل شراكات جديدة وأقوى مع دول العالم.

وتابع شولتس، أن «الألمان عازمون على أن يصبحوا الضامن للأمن الأوروبي كما يتوقع حلفاؤنا، وأن نمد الجسور داخل الاتحاد الأوروبي، وندافع عن حلول متعددة الأطراف للمشكلات العالمية».

في المقابل، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أمس (الاثنين)، إن «حلف الأطلسي» يشكل «تهديداً خطيراً» لروسيا، وإن مواقف الغرب تخاطر «بصدام مباشر بين القوى النووية ستكون له عواقب وخيمة».

كما عبّر لافروف عن أسفه لرفض الولايات المتحدة إجراء محادثات مع موسكو حول «الاستقرار الاستراتيجي» بشأن مجموعة من القضايا المتعلقة بالأسلحة النووية، وقال إنه دون محادثات مباشرة بين أكبر قوتين نوويتين في العالم، فإن الخطر على الأمن العالمي سيزداد.


أوكرانيا حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو