الكشف عن تسمم الحمل بوخزة الإصبع

بنيامين تيري يكشف نتيجة اختبار تسمم الحمل خلال 30 دقيقة (جامعة أستراليا)
بنيامين تيري يكشف نتيجة اختبار تسمم الحمل خلال 30 دقيقة (جامعة أستراليا)
TT

الكشف عن تسمم الحمل بوخزة الإصبع

بنيامين تيري يكشف نتيجة اختبار تسمم الحمل خلال 30 دقيقة (جامعة أستراليا)
بنيامين تيري يكشف نتيجة اختبار تسمم الحمل خلال 30 دقيقة (جامعة أستراليا)

ابتكر الباحث دوي فو تران، بمعهد صناعات المستقبل، بجامعة جنوب أستراليا، أداة سهلة وبسيطة لتشخيص «تسمم الحمل»، من أجل المساهمة في إنقاذ حياة الأمهات الحوامل وأطفالهن المعرضين لخطر الإصابة بمضاعفات الحمل الخطيرة.
ويتضمن الاختبار الحالي لتسمم الحمل مجموعة من قياسات ضغط الدم، وتحليل البول، أو اختبارات الكيمياء الحيوية والدم، التي لا يمكن إجراؤها إلا في المختبرات الكبيرة.
ويقول تران لـ«الشرق الأوسط»: «طرق التشخيص الحالية معقدة، ويمكن أن تستغرق ما يصل إلى 24 ساعة في المناطق الريفية بموطني الأصلي فيتنام، وهو وقت بالغ الأهمية عند التعامل مع صحة الجنين»، ولكن الطريقة الجديدة للتشخيص، التي أعلن عنها تران وزملاؤه في الفريق البحثي أخيراً على الموقع الإلكتروني لجامعة جنوب أستراليا، تتضمن جهازاً جديداً لا يحتاج سوى بضع قطرات من الدم، يتم الحصول عليها بوخز الإصبع، وذلك لإجراء اختبار لتسمم الحمل، تظهر نتيجته في غضون 30 دقيقة.
ويشرح تران تفاصيل هذا الجهاز، قائلاً: «تم تصميم هذا الجهاز لقياس تركيزات اثنين من المؤشرات الحيوية لمرحلة ما قبل تسمم الحمل، وذلك من عينة واحدة، وهما عامل نمو المشيمة (PlGF) وإنزيم التيروزين كيناز – 1 (Sflt - 1)، وسيأخذ برنامج داخل الجهاز نسبة بين قيمتي العلامات الحيوية، لتحديد شدة مقدمات تسمم الحمل أو المريض السليم، وهذا يعني أنه يمكن إجراء الاختبار بسرعة ودقة في بيئة ريفية بواسطة فريق رعاية صحية أولية، دون الحاجة إلى إرساله إلى مختبر متقدم».
وعن تكلفة الجهاز، يوضح أنها «ستعتمد في النهاية على السوق (أي العالم الأول أو العالم الثالث)، وحجم الإنتاج».
ويضيف: «في الوقت الحالي، يمكننا فقط تقدير التكلفة في نطاق عمل المختبر الصغير، بما يتراوح بين 8 - 9 دولارات للجهاز، ولكن من المؤكد ستقل التكلفة بمقدار 3 مرات على الأقل أو أكثر بمجرد تصنيعه على نطاق واسع، تماماً مثل لقاح (كوفيد - 19)، فكلما زاد الاستثمار في الجهاز، زادت سرعة طرحه في السوق، ونحن بصدد تطوير النموذج الأولي النهائي لتطبيق التجارب السريرية».



«ورود الصحراء» تنتصر للمرأة السعودية في بينالي فينيسيا

جانب من عمل الفنانة 
منال الضويان
نطقت الرمال فتحرك الصوت
 في الجناح السعودي ببينالي فينيسيا 2024 (أ.ف.ب)
جانب من عمل الفنانة منال الضويان نطقت الرمال فتحرك الصوت في الجناح السعودي ببينالي فينيسيا 2024 (أ.ف.ب)
TT

«ورود الصحراء» تنتصر للمرأة السعودية في بينالي فينيسيا

جانب من عمل الفنانة 
منال الضويان
نطقت الرمال فتحرك الصوت
 في الجناح السعودي ببينالي فينيسيا 2024 (أ.ف.ب)
جانب من عمل الفنانة منال الضويان نطقت الرمال فتحرك الصوت في الجناح السعودي ببينالي فينيسيا 2024 (أ.ف.ب)

تشارك السعودية في بينالي فينيسيا للفنون هذا العام بعمل للفنانة منال الضويان بعنوان «نطقت الرمال فتحرك الصوت».

التكوينات الضخمة في العمل تماثل الورود المتفتحة، وتتداخل طبقات عملاقة من أوراق الورد غير أنها ليست كأي ورود، بل هي ورود الصحراء، ذلك التكوين المعدني الذي يتكون في الصحراء، واعتمدته الضويان بوصفه أحد الرموز الأساسية في أعمالها.

تقول مايا الخليل من فريق تنسيق العرض: «ينقسم العمل أمامنا إلى أجزاء عدة. هناك الجانب الصوتي، وجانب النحت الناعم المتجسد في تكوينات بتلات الورود، وهناك أيضاً نتائج ورشات العمل من الكتابات والرسوم. كل تلك العناصر مجتمعة تخلق صورة واضحة لعمل الفنانة».

وتعود قصص الرسوم لعدد من ورش العمل التي أقامتها الفنانة في الخبر وجدة والرياض، شارك فيها ما يقارب ألف امرأة وفتاة عبر رسوم وكتابات عبرن فيها عن أنفسهن. وطلبت الفنانة منهن التفاعل مع موضوع عملها، بالرد على تصويرهن في الإعلام الغربي. وتبقى المشاركات حاضرات في عمل الضويان بالرسم والخط وبالكتابات المطبوعة على الحرير.


«حماس» تؤكد مقتل قائد كتيبة طولكرم برصاص إسرائيلي... والرئاسة الفلسطينية تندد

آليتان للجيش الإسرائيلي في طولكرم (رويترز)
آليتان للجيش الإسرائيلي في طولكرم (رويترز)
TT

«حماس» تؤكد مقتل قائد كتيبة طولكرم برصاص إسرائيلي... والرئاسة الفلسطينية تندد

آليتان للجيش الإسرائيلي في طولكرم (رويترز)
آليتان للجيش الإسرائيلي في طولكرم (رويترز)

أكدت حركة «حماس»، الجمعة، مقتل قائد كتيبة طولكرم في «سرايا القدس» و«عدد آخر من رفاقه»، إثر اقتحام القوات الإسرائيلية مخيّم نور شمس بمدينة طولكرم في الضفّة الغربية.

وقالت الحركة إنّ هذا القائد يُدعى محمد جابر «أبو شجاع»، وأضافت في بيان نقلته وكالة «أنباء العالم العربي»: «نحيي جماهير الضفة الغربية الذين لا يزالون منخرطين في طوفان الأقصى، ويلبّون نداء المقاومة والدفاع عن الأرض والعرض رغم وحشيّة الاحتلال وبطشه».

وكانت وكالة الأنباء الفلسطينية قد أفادت بمقتل عدد من الشبان برصاص الجيش الإسرائيلي في مخيم نور شمس شرق مدينة طولكرم. ونقلت عن مصادر قولها إن قوات خاصة إسرائيلية اقتحمت منزلاً في المخيم وقتلت 4 شبان كانوا يتحصنون داخله.

آليات للجيش الإسرائيلي في طولكرم (رويترز)

في الوقت نفسه، أفادت وزارة الصحّة الفلسطينيّة بمقتل فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي في مخيم طولكرم.

وقالت الوزارة عبر «فيسبوك» إن القتيل، هو فتى يبلغ من العمر 16 عاماً يُدعى قيس فتحي من المخيم، وصل إلى مستشفى طولكرم الحكومي بعد أن لفظ أنفاسه الأخيرة، إثر إصابته بالرصاص الحي.

ونددت الرئاسة الفلسطينية بما وصفتها بـ«الجريمة الجديدة» التي ارتكبتها القوات الإسرائيلية في مدينة طولكرم، بما فيها مخيما نور شمس وطولكرم، وأدت إلى مقتل وإصابة عدد من الفلسطينيين، فضلاً عن إحداث تدمير كبير في البنية التحتية والممتلكات.

وقالت الرئاسة إن «الجرائم التي يرتكبها جيش الاحتلال، واعتداءات المستوطنين، لا يمكن أن تكسر إرادة شعبنا، لكنها تقود فقط إلى مزيد من العنف والتوتر».


دورة شتوتغارت للتنس: شفيونتيك توقف مغامرة رادوكانو

رادوكانو ودعت البطولة على يد شفيونتيك (أ.ب)
رادوكانو ودعت البطولة على يد شفيونتيك (أ.ب)
TT

دورة شتوتغارت للتنس: شفيونتيك توقف مغامرة رادوكانو

رادوكانو ودعت البطولة على يد شفيونتيك (أ.ب)
رادوكانو ودعت البطولة على يد شفيونتيك (أ.ب)

توقفت مغامرة البريطانية إيما رادوكانو في بطولة شتوتغارت المفتوحة للتنس بعد خسارتها أمام البولندية، إيجا شفيونتيك، المصنفة الأولى على العالم، الجمعة.

وفازت اللاعب البولندية، الفائزة بأربعة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى (غراند سلام)، في أسبوعها رقم 100 للتنافس على صدارة التصنيف العالمي للاعبات التنس المحترفات، على رادوكانو بنتيجة (7 - 6) و(7 - 2) و(6 - 3) لتضرب موعداً في الدور قبل النهائي مع يلينا ريباكينا من كازاخستان.

وكان هناك أداء مشجع في دور الثمانية، من رادوكانو، التي تراجعت في تصنيف الرابطة العالمية للاعبات التنس المحترفات إلى المركز 303.

ودخلت رادوكانو المباراة بمعنويات مرتفعة بعدما حققت أربعة انتصارات متتالية للمرة الأولى منذ تتويجها بلقب بطولة أميركا المفتوحة للتنس في عام 2021.

وتلتقي شفيونتيك في الدور قبل النهائي، مع بطلة بطولة ويمبلدون سابقاً، ريباكينا، التي تغلبت على الإيطالي جاسمين باوليني (6 - 3) و(5 - 7) و (6 - 3).

وتغلبت التشيكية ماركيتا فوندروسوفا، حاملة لقب بطولة ويمبلدون، على أرينا سابالينكا، الفائزة ببطولة أستراليا المفتوحة مرتين، بنتيجة (3 - 6) و(6 - 3) و(7 - 5).

وتلعب السبت كوكو جاوف، الفائزة ببطولة أميركا المفتوحة، مع الأوكرانية مارتا كوستيوك.


رحيل صلاح السعدني «عمدة» الدراما المصرية

رحيل صلاح السعدني «عمدة» الدراما المصرية
TT

رحيل صلاح السعدني «عمدة» الدراما المصرية

رحيل صلاح السعدني «عمدة» الدراما المصرية

برحيل الفنان المصري الكبير صلاح السعدني، الذي اشتهر بلقب «عمدة الدراما المصرية»، الجمعة، عن 81 عاماً، خيّم الحزن على الأوساط الفنية وصفحات مواقع التواصل الخاصة بكبار الفنانين ومتابعي الدراما، وتحولت حسابات مختلفة إلى دفتر عزاء للراحل.

بصوته الجهوري الأجش الرنّان، وجلبابه ذي الأكمام الفضفاضة، وروحه الفكاهية السلطوية الساخرة، تسرّب الراحل، المولود في محافظة المنوفية (دلتا مصر) عام 1943 وقدم أكثر من 200 عمل فني، إلى وجدان جمهور الدراما في العالم العربي، ليحفر صورة أصيلة لواحدة من أشهر الشخصيات والأكثر تعبيراً عن ابن البلد التلقائي؛ شخصية «العمدة سليمان غانم».

ونعت وزيرة الثقافة نيفين الكيلاني الراحل، وقالت: «مصر فقدت قامة فنية عظيمة، وفناناً أثرى شاشتنا بأعماله التي ستظلّ محفورة في الذاكرة». كذلك نعته نقابة المهن التمثيلية، ورثاه نقيب الممثلين أشرف زكي على صفحته عبر «إنستغرام». أما المخرج عمرو عرفة، فكتب عبر حسابه بمنصة «إكس»: «العُمدة كان متفرداً في كل شيء»، خصوصاً في «خفّة الدم التي تفوق الوصف». وأيضاً كتب الفنان محمد صبحي عبر «إكس»: «كان خير صديق وسند».


دورة برشلونة للتنس: تسيتسيباس ورود إلى نصف النهائي

تسيتسيباس محتفلاً بتأهله إلى نصف النهائي (أ.ف.ب)
تسيتسيباس محتفلاً بتأهله إلى نصف النهائي (أ.ف.ب)
TT

دورة برشلونة للتنس: تسيتسيباس ورود إلى نصف النهائي

تسيتسيباس محتفلاً بتأهله إلى نصف النهائي (أ.ف.ب)
تسيتسيباس محتفلاً بتأهله إلى نصف النهائي (أ.ف.ب)

بلغ اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس، المصنف سابعاً عالمياً ووصيف البطل، الدور نصف النهائي لدورة برشلونة في كرة المضرب (500 نقطة)، وذلك بفوزه الشاق على الأرجنتيني فاكوندو دياس أكوستا الثالث والخمسين عالمياً 4 - 6 و6 - 3 و7 - 6 (10 - 8).

وانضم اليوناني إلى النروجي كاسبر رود، السادس عالمياً والثالث في الدورة والذي تغلب بدوره على الإيطالي ماتيو أرنالدي من دون صعوبة تذكر 6 - 4 و6 - 3.

وكان تسيتسيباس، الفائز في نهاية الأسبوع المنصرم بلقب دورة مونتي كارلو لماسترز الألف نقطة بتغلبه على رود بالذات في النهائي، قريباً من توديع برشلونة بعدما حصل منافسه الأرجنتيني على فرصتين لحسم اللقاء في المجموعة الثالثة، لكن اليوناني أنقذ الموقف وخرج في النهاية منتصراً.

وأقر تسيتسيباس بعد المباراة التي استغرقت ساعتين و31 دقيقة أن «الأمر كان صعباً. كان من الصعب الحفاظ على المستوى ذاته طيلة المباراة، وأعتقد أني لعبت بشكل رائع. أعتقد أنه (دياس أكوستا) قدم كل شيء ممكن. إنه لاعب جيد على الملاعب الترابية».

ويلتقي تستسيباس الذي وصل غلى نهائي هذه الدورة ثلاث مرات في السابق (خسر عامي 2018 و2021 أمام الإسباني رافايل نادال والعام الماضي أمام مواطن الأخير كارلوس ألكاراس)، في دور الأربعة الصربي دوشان لايوفيتش الفائز على الفرنسي أرتور فيس 6 - 4 و3 - 6 و6 - 2.

وبدوره، يلتقي رود في نصف النهائي الأرجنتيني توماس إتشيفيري الفائز على البريطاني كاميرون نوري 7 - 6 (7 - 4) و7 - 6 (7 - 1).


الأميركي كاتلين على مشارف التتويج بـ«بطولة السعودية للغولف»

كاتلين خلال منافسات اليوم الثالث (الشرق الأوسط)
كاتلين خلال منافسات اليوم الثالث (الشرق الأوسط)
TT

الأميركي كاتلين على مشارف التتويج بـ«بطولة السعودية للغولف»

كاتلين خلال منافسات اليوم الثالث (الشرق الأوسط)
كاتلين خلال منافسات اليوم الثالث (الشرق الأوسط)

واصل اللاعب الأميركي جون كاتلين سيطرته على منافسات بطولة السعودية المفتوحة للغولف المقدمة من صندوق الاستثمارات العامة، وذلك لليوم الثالث على التوالي وحقق رقماً قياسياً في فئة الرجال بمجموع 62، وأصبح على أعتاب التتويج بلقب البطولة التي تختتم منافساتها السبت على ملعب نادي الرياض للغولف.

وبدأ الأميركي كاتلين الجولة قبل الأخير للبطولة، متقدماً على أبرز منافسيه سكوت هند وهاوتونغ لي، رافعاً راية التحدي مبكراً عندما سجل تقدماً في الحفر الخمس الأولى، فيما بدأ الحسم بعد أن أنهى ضرباته في الحفر 10 و11 و12 ليوسع الفارق لصالحه في لوحة المتصدرين.

وتقدم نحو المركز الثاني التايلاندي كيراديش افينيارنات؛ ليكون منافساً قوياً لأبرز المنافسين واد أورمسبي، والإسباني ديفيد بويج، وسكوت هند، والصيني لي هاوتونغ.

وعودة إلى متصدر البطولة الأميركي جون كاتلين، فهو يبحث عن انتصارات متتالية في الجولة الآسيوية بعد أن رفع كأس بطولة ماكاو الدولية في مارس (آذار) الماضي، لكن اللاعب البالغ من العمر 33 عاماً لا يأخذ شيئاً بوصفه أمراً مسلّماً؛ لذا سينتظر حتى نهاية الجولة الأخيرة يوم السبت.

وعقب ختام منافسات اليوم الثالث، قال كاتلين: «لعبت بشكل جيد حيث كان اليوم مشابهاً للأيام السابقة ويصبح فيها المضرب ساخناً، ويبدو أنه لا يمكنك تعويضه؛ لذلك كانت خطتي أن أستثمر أي تقدم أستطيع القيام به، خاصة مع وجود كثير من اللاعبين الجيدين».

وحول ما ينوي القيام به لليوم الختامي، أضاف: «لا شيء سيتغير سأواصل اللعب والتحدي الذي بدأت به منذ اليوم الأول».

ويذكر أن هذه هي الزيارة الثانية لكاتلين إلى المملكة، لكنها الأولى له إلى الرياض. وبعد يومه الاستثنائي، اعترف بأنه سيعود إلى المملكة كلما سنحت له الفرصة.

وقال: «لقد أحببت المكان هنا. لقد كان الناس ودودين للغاية معي، والمرافق جيدة حقاً وأنا أحب هذه البطولة. سأعود كلما كانت هناك بطولة».

وقدم لاعب جنوب أفريقيا بيتر أوهلين أفضل جولة في اليوم الثالث قبل الأخير للبطولة؛ حيث نقله مجموع 65 إلى سبعة تحت المعدل، في حين أن نجم ليف جولف قفز بنفسه إلى لوحة المتصدرين بعد تسجيله أربعة «بيردي» في أربع حفر، ويعلم أوهلين أنه سيحتاج إلى العمل أكثر ويتطلع إلى جولة نهائية يقدم فيها كل ما لديه.

وسدد لاعبو الغولف التايلانديون بانوفول بيتيارات وإتيبات بوراناتانيارات 66 و69 على التوالي في المركز التاسع تحت المعدل، بينما واصل كلا المغربيين عثمان روزي وأيوب لغيوراتي، اللعب في الجولة الثالثة التي لم تكن سهلة بالنسبة لهم أمام النجوم المشاركين.


رنا يحيى... مصورة فوتوغرافية برتبة فارسة سعودية       

رنا يحيى ترصد منافسات قفز الحواجز في ميادين الرياض (الشرق الأوسط)
رنا يحيى ترصد منافسات قفز الحواجز في ميادين الرياض (الشرق الأوسط)
TT

رنا يحيى... مصورة فوتوغرافية برتبة فارسة سعودية       

رنا يحيى ترصد منافسات قفز الحواجز في ميادين الرياض (الشرق الأوسط)
رنا يحيى ترصد منافسات قفز الحواجز في ميادين الرياض (الشرق الأوسط)

تجسد مسيرة المصورة السعودية رنا يحيى، من فارسة على ظهر الخيل إلى راصدة فوتوغرافية لبطولاتها، قصة ملهمة لعشاق التحديات، وعلى الأخص في الميدان الرياضي.

فقد تعرضت رنا، وهي فارسة سابقة، لإصابة خلال يوم اعتبرته من أجمل أيام حياتها، حيث كانت ذاهبة لاقتناء أول خيل في مسيرتها لممارسة رياضة قفز الحواجز.

وحين امتطت الخيل من أجل تجربة أخيرة، أوقعها الحظ العاثر في خضم حادثة سقطت على إثرها لتتعرض لكسر في عضلة الترقوة. وحينها أدركت خطورة إصابتها، وقررت صاحبة الـ26 عاماً أن تنتقل إلى مجال التصوير الفوتوغرافي في مجال الفروسية كي لا تفارق أجواءها الساحرة.

تحدثت رنا لـ«الشرق الأوسط» خلال مشاركتها في تصوير كأس العالم لقفز الحواجز والترويض، التي تقام لأول مرة بمنطقة الشرق الأوسط، وتحديداً الرياض، قائلة: «مع بداية الإصابة، أصبحت متأثرة لقرابة 7 أشهر، ليتضح لي أنه لا يمكنني ممارسة الفروسية مرة أخرى، ولكنني سأحاول العودة».

وأضافت الفارسة سابقاً: «قررت أن أتجه إلى تصوير الفرسان بدلاً من أصبح فارسة، كي لا أبتعد عن الخيل».

الفارسة السعودية على ظهر الخيل في إحدى مشاركاتها (الشرق الأوسط)

وتابعت: «التصوير الفوتوغرافي جميل، وبحكم ندرته بالنسبة للسيدات بدأت استمتع به، والمصورات نادرات جداً في مجال الفروسية والخيل».

ولم تستسلم رنا لإصابتها بل تمني النفس بالعودة عقب التعافي التام منها، وتحدثت: «توجد شرائح طبية في مكان الكسر، وفور انتهائي من مرحلة التعافي سأحاول العودة».

وختمت رنا حديثها بتوجيه رسالة للفرسان بألا يتوقفوا عن ممارسة هوايتهم مهما حدث. ولم تنسَ توجيه رسالة إلى ممارسي مهنتها الحالية، وقالت إن رياضة الخيل أصبحت مرغوبة لكثير من السيدات في السعودية، لذلك على من لم تستطع ممارستها الاتجاه إلى تصويرها، حيث تُبرز تفاصيل وجمالية الخيل.


عمر المهنا لـ«الشرق الأوسط»: جزائية النصر صحيحة... والسلوك المشين سبب «حمراء» لاعب الفيحاء

ماني لحظة تسديده ركلة الجزاء لفريق النصر (تصوير: عبد العزيز النومان)
ماني لحظة تسديده ركلة الجزاء لفريق النصر (تصوير: عبد العزيز النومان)
TT

عمر المهنا لـ«الشرق الأوسط»: جزائية النصر صحيحة... والسلوك المشين سبب «حمراء» لاعب الفيحاء

ماني لحظة تسديده ركلة الجزاء لفريق النصر (تصوير: عبد العزيز النومان)
ماني لحظة تسديده ركلة الجزاء لفريق النصر (تصوير: عبد العزيز النومان)

قال عمر المهنا الحكم الدولي السابق والمحلل التحكيمي الخاص لـ«الشرق الأوسط» إن الحكم محمد الحربي الذي تولى إدارة مباراة النصر والفيحاء ضمن الجولة 28 من الدوري السعودي للمحترفين، احتسب جزائية صحيحة للنصر.

وأوضح المهنا في حديثه لـ«الشرق الأوسط»: ركلة جزاء صحيحة لفريق النصر في الدقيقة 41 لوجود مهاجمة من مدافع فريق الفيحاء.

وأضاف: «قرار صحيح من حكم لقاء النصر الفيحاء باستمرار اللعب مع الدقيقة 35»، موضحاً: «لا وجود لركلة جزاء لفريق النصر مدافع الفيحاء لم يرتكب أي خطأ من الأخطاء الـ12».

وعن البطاقة الحمراء التي أشهرها الحكم للاعب الفيحاء فاشون ساكالا في الدقيقة 87، قال: «بطاقة حمراء صحيحة تجاه لاعب الفيحاء ساكالا في الدقيقة 87 لوجود سلوك مشين، وبطاقة صفراء صحيحة للاعب النصر لوجود سلوك غير رياضي».

فيصل البلوي لحظة إشهار البطاقة الحمراء للاعب فريق الرياض (تصوير: سعد الدوسري)

وفيما يتعلق بالمواجهة الثانية التي جمعت بين الرياض وضيفه الطائي والتي كسبها الأخير بنتيجة 2 - 1، قال: «هدف صحيح لفريق الطائي في الدقيقة 45+1 تنافس بين مهاجم الطائي ومدافع فريق الرياض، ولا توجد أي مخالفة».

وعن حالة الطرد للاعب فريق الرياض عبد الإله الخيبري، أوضح: «بطاقة حمراء مستحقة للاعب فريق الرياض عبد الإله الخيبري في الدقيقة 52 لاستخدام قوة مفرطة»، مضيفاً: «قرار صحيح من حكم تقنية الفيديو المساعد بمناداة الحكم لمشاهدة الحالة، لأن الحكم لم يتخذ أي إجراء حتى مخالفة لم يحتسبها».


ماكرون يؤكد السعي «لتجنب تصاعد العنف بين لبنان وإسرائيل»

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال استقباله رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتي في باريس (إ.ب.أ)
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال استقباله رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتي في باريس (إ.ب.أ)
TT

ماكرون يؤكد السعي «لتجنب تصاعد العنف بين لبنان وإسرائيل»

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال استقباله رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتي في باريس (إ.ب.أ)
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال استقباله رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتي في باريس (إ.ب.أ)

أكد إيمانويل ماكرون، الجمعة، لرئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتي خلال استقباله في باريس، «التزام فرنسا بذل كل ما في وسعها لتجنب تصاعد أعمال العنف بين لبنان وإسرائيل»، بحسب ما نقل الإليزيه.

وأضافت الرئاسة، في بيان، أن الرئيس الفرنسي، الذي التقى أيضاً قائد الجيش اللبناني العماد جوزف عون، «أكد عزمه على مواصلة تقديم الدعم الضروري للقوات المسلحة اللبنانية»، وفقاً لوكالة «الصحافة الفرنسية».

ويتبادل «حزب الله» اللبناني وفصائل فلسطينية أخرى الضربات مع الجيش الإسرائيلي عبر الحدود، وترد القوات الإسرائيلية بقصف جوي ومدفعي ضد أهداف في قرى جنوب لبنان، وذلك منذ 8 أكتوبر (تشرين الأول) على خلفية اندلاع الحرب في غزة.


هل ينجح ترمب في توظيف قضية «أموال الصمت» انتخابياً؟

لم تؤثر قضايا ترمب في دعم مناصريه له (رويترز)
لم تؤثر قضايا ترمب في دعم مناصريه له (رويترز)
TT

هل ينجح ترمب في توظيف قضية «أموال الصمت» انتخابياً؟

لم تؤثر قضايا ترمب في دعم مناصريه له (رويترز)
لم تؤثر قضايا ترمب في دعم مناصريه له (رويترز)

دخل الرئيس السابق دونالد ترمب، التاريخ مجدداً هذا الأسبوع، هذه المرة عبر باب محكمة مانهاتن في نيويورك، حيث بدأت رسمياً إجراءات محاكمته في قضية «أموال الصمت»، لتكون هذه هي المرة الأولى في التاريخ الأميركي التي يخضع فيها رئيس سابق لمحاكمة جنائية.

وحضر ترمب مجريات الجلسة في قاعة المحكمة يومياً، خلال اختيار أعضاء هيئة المُحلّفين، ليغيب بذلك عن ساحة السباق الرئاسي والحملات الانتخابية في موسم محتدم تشتد فيه حدة المواجهة بينه وبين منافسه جو بايدن.

يستعرض برنامج تقرير واشنطن، وهو ثمرة تعاون بين صحيفة «الشرق الأوسط» وقناة «الشرق»، السيناريوهات المطروحة في محاكمة «أموال الصمت» التي يُتهم فيها ترمب بدفع أموال لممثلة أفلام إباحية تعرف بـ«ستورمي دانيلز» مقابل تكتُّمها على علاقة مزعومة بينهما، واحتمالات تأثيرها في رأي الناخب الأميركي، بالإضافة إلى استعراض القضايا الأخرى التي يواجهها أمام المحاكم الأميركية.

ترمب يتحدث مع محاميه خلال جلسة محاكمته في نيويورك 18 أبريل 2024 (رويترز)

«أموال الصمت»

يفسّر شون وو، المدّعي العام السابق والمستشار السابق في وزارة العدل الأميركية، أن قضية «أموال الصمت» لا تتعلق بتسديد مبالغ مالية لشخص معين كي يلتزم الصمت، «لأن هذا غير مخالف للقانون». وأوضح أن التهم تتمحور حول «تزوير الهدف من استخدام هذه الأموال وتسجيلها، وهو التهرّب من التدقيق في أموال الحملة الانتخابية خلال خوض الرئيس السابق الانتخابات عام 2016، مما يجعل هذه القضية مهمة جداً وقوية لأنها مبنية على الوثائق»، على حد تعبيره.

من ناحيته، يشير تيموثي شينك، المؤرّخ في جامعة «جورج واشنطن»، إلى أنه على الرغم من أن هذه هي أول مرة في التاريخ الأميركي يحاكَم رئيس أميركي، فإن ترمب ليس أول رئيس يرتكب جريمة، بل هو أول رئيس يحاكَم. ويضيف: «برأيي، السؤال المطروح هنا هو: ماذا يعني ذلك بالنسبة إلى مستقبل الديمقراطية في البلاد؟».

وترى فيليشا كيلينغز، مؤسسة جمعية «فيليشا كيلينغز» المحافظة، أنه يجب النظر إلى هذه القضية من وجهة نظر سياسية، إذ إن الكثيرين من مؤيدي الرئيس السابق ينظرون إليها على أنها هجوم مباشر على مرشحهم، ويعدّون المحاكمة نوعاً من الاضطهاد السياسي. وتضيف كيلينغز: «رغم ذلك، فهذه القضية هي من أضعف القضايا الموجَّهة ضد الرئيس السابق».

لكنه توصيف اختلف معه وو، الذي قال: «أختلف حول فكرة ما إذا كانت حالة ضعيفة أم قوية. قانونياً، هذه محاكمة سهلة مقارنةً بالقضايا الأخرى». وقارن وو هذه القضية بقضايا جنائية أخرى يواجهها الرئيس السابق، فرأى أن قضية جورجيا «معقّدة جداً مع وجود عدد كبير من المتهمين، مما قد يزيد الأمر صعوبة بالنسبة إلى الادعاء، فيما قضية الوثائق السرية تضم نقاطاً عديدة مثل طريقة التعامل مع التصنيف، أما قضية التدخل في الانتخابات في واشنطن العاصمة، فمن المعقد جداً ربط العنف وتآمر الناس للقيام بأمر مثل تزوير الانتخابات». وأضاف: «أرى أن كل هذه القضايا الأخرى أكثر صعوبة لأنها معقَّدة أكثر. أما هذه، فهي بسيطة من نواحٍ عديدة».

يواجه وزير العدل الأميركي اتهامات بتسييس قضايا ترمب (رويترز)

قضية مسيَّسة؟

وتحدث شينك عن تسييس القضاء، مسلطاً الضوء على مدعي عام مانهاتن الذي انتُخب «بعدما تعهَّد بتبني قضية رفض المدَّعون السابقون رفعها». وأضاف: «عندما ننظر إلى كل ما تضمه هذه القضية، من المدعي العام في مانهاتن إلى الديمقراطيين، فإن ذلك سيكون كافياً لكي تخفف قاعدة ترمب والناخبون المتأرجحون من وطأة أي نتيجة للقضية، خصوصاً في حال إدانته فيها».

وتوافق كيلينغز على هذه النقطة، معتبرةً أن القضية تبدو كأنها اضطهاد سياسي، وهو أمر كرره الرئيس السابق عام 2016 عندما كان يواجه اتهامات التواطؤ مع روسيا. وترى كيلينغز أن هذا الأمر يزيد من شعبية الرئيس السابق، مضيفةً: «هناك أيضاً شرائح من الناخبين الذين واجهوا نظام العدل والظلم والمعاملة غير العادلة، وهم ينظرون إلى ترمب على أنه رمز».

وحول احتمالات إدانة ترمب، وإصدار حكم عليه في القضية، يقول وو إن هناك احتمالاً كبيراً بإدانة الرئيس السابق وقد يصدر عليه حكم بالسجن لبعض الوقت، لكنه يُحذر من نقطة لوجيستية؛ وهي صعوبة سجن رئيس سابق لديه حماية من عناصر الخدمة السرّية. ويضيف: «يجب أن يكون في السجن مع وجود مرافقيه... لن يكونوا داخل الزنزانة معه، لكن عليهم أن يرافقوه في كل تحركاته في السجن».

متظاهر داعم لترمب يقف خارج محكمة مانهاتن (رويترز)

غياب عن ساحة المعركة الانتخابية

وبينما شهد الأسبوع المنصرم حضوراً لافتاً للرئيس السابق في قاعة المحكمة بشكل يومي، فإن آراء الناخبين الداعمين له لم تتزعزع، فيما تُظهر أرقام الاستطلاعات تردداً في صفوف الناخبين المستقلين في حال إدانته. وهو أمر تشدد كيلينغز على أهمية التطرق له من حملة ترمب، فتقول: «عندما نتحدّث عن قاعدة الناخبين الجمهوريين، فهم موالون لترمب. وكلّما لاحقه الديمقراطيون، دافعت عنه هذه القاعدة. لكن عندما ننظر إلى الناخبين المستقلين، فهم لا يميلون إلى التصويت تلقائياً لترمب».

ويشير شينك إلى أن حضور ترمب في قاعة المحكمة يتيح له تقديم «مشهد إعلامي» يفيده انتخابياً. واستبعد أن يؤدي غيابه عن الحملات الانتخابية إلى أي تغيير في رأي الناخب الجمهوري، مشيراً إلى أنه دوماً ما يقدم نفسه على أنه «محارب» يتصدى للمؤسسة التقليدية من أجل الأميركيين.

وتتوافق كيلينغز معه قائلة: «ترمب ذكي جداً، ومسوّق ماهر جداً. وما يقوم به الآن حتى مع محاكمته هو جزء من حملته. وهي وسيلة لكي يتواصل مع بعض الناخبين وبعض الفئات الديمغرافية. فهو سيستخدم القضية لفعل ذلك، وإن تمَّت إدانته فإنه سيحوّل هذه الإدانة إلى جزء من حملته التسويقية الانتخابية».

من ناحيته، يشير وو إلى نقطة إجرائية مهمة في المحاكمة، وهي أن ترمب لم يكن لديه خيار عدم حضور المحاكمة، وفسَّر قائلاً: «سمعت أن هناك من فوجئ بحضوره لأنه رئيس سابق، لكنّ هذا أمر طبيعي بالنسبة إلى المحاكمة الجنائية، يجب أن يكون موجوداً. يمكن أن ينال استثناء في بعض الأحيان. لكن في المحاكمات الجنائية، على عكس المدنية، يجب أن يكون حاضراً».

ترمب في قاعة المحكمة في مانهاتن 15 أبريل 2024 (أ.ب)

قضايا أخرى

وبوجه اتهامات تسييس القضاء، يشدد شينك على أهمية أن يتحمل الرؤساء مسؤولية الجرائم التي يرتكبونها، «لكنّ هذا لا يعني أنه يجب أن يخضعوا للإجراءات القانونية المرتبطة بذلك». ويفسر: «أقدّم مثالاً على ذلك في قضية ريتشارد نيكسون وجيرالد فورد، فبعد أن استقال نيكسون من منصبه رئيساً للجمهورية إثر فضيحة ووترغيت، عفا عنه فورد في خطوة سياسية رائعة لصالحه لتجنب كابوس سياسي». وأضاف: «صحيح أن الرؤساء يجب أن يخضعوا للقانون الذي يعد أساس بلادنا، لكن من جهة أخرى فإن هذه القضايا السياسية تتطلّب نوعاً من الحذر والحكمة، لأن القانون مهم مثله مثل الديمقراطية».

لكنّ وو يعارض شينك الرأي، مشيراً إلى أن وزير العدل الأميركي ميريك غارلاند، كان بطيئاً جداً في اتخاذ خطوات قانونية بحق ترمب بسبب قلقه من أن تبدو الأمور سياسية. وذكّر وو بالقضايا الأخرى التي يواجهها الرئيس السابق، مشيراً إلى أنه من المستحيل تقريباً أن يتم البت فيها قبل الانتخابات، خصوصاً أن بعضها ينتظر قراراً من المحكمة العليا. وقال وو: «من المرجح أن قضية مانهاتن ستكون القضية الوحيدة التي ستنتهي قبل موعد الانتخابات».