الركراكي: هزمنا الإرهاق والإصابات بعزيمة الرجال

الركراكي: هزمنا الإرهاق والإصابات بعزيمة الرجال

زياش قال إنهم حاربوا في كل لحظة على أرض الميدان
السبت - 9 جمادى الأولى 1444 هـ - 03 ديسمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16076]
الركراكي محمولاً من لاعبيه بعد التأهل المونديالي (إ.ب.أ)

أعرب وليد الركراكي مدرب منتخب المغرب عن سعادته بتأهل أسود الأطلس إلى الدور الثاني من نهائيات كأس العالم، مشددا على أن هناك إرهاقا كبيرا وإصابات في صفوف المنتخب، لكن عزيمة الرجال والروح المعنوية عوّضت ذلك. وتصدروا المجموعة وهذا ليس بالأمر السهل، لأنهم يريدون أن يذهبوا بعيدا في المونديال.

وتابع في تصريحات عقب المباراة التاريخية: «قدمنا الشوط الأول جيداً، لكن في الثاني فقدنا الطاقة. اللاعبون البدلاء قاتلوا وأسعدوا الشعب المغربي. من الرائع إحراز 7 نقاط. اليوم نفرح وغداً نعود إلى العمل. لا نفكر بهوية الخصم. يجب أن نتابع وضع بعض اللاعبين الذين شاركوا مصابين».

من ناحيته، عبر حكيم زياش نجم المنتخب المغربي عن فخره بتأهل الأسود إلى دور الستة عشر، مؤكدا «حاربنا بكل لحظة على أرضية الميدان. كتبنا التاريخ. إحساس التسجيل رائع. رأيت الجماهير، كان الجو جنونياً، بالنسبة لنا كلاعبين، نعرف أن الأجواء تكون هكذا دوما عندما يلعب المغرب. لهذا نمارس كرة القدم».

أما نصير مزراوي مدافع المغرب فقال: «بصراحة، لا توجد فرق سيئة من الآن وصاعداً، لا أتطلع إلى هوية الخصم بل إلى أنفسنا وتطوير لعبنا. فزنا على بلجيكا وتعادلنا مع كرواتيا وفزنا على كندا. أعتقد أنها منتخبات قوية. كل الأمور ممكنة الآن».

وعن توقعاته بإحراز سبع نقاط، قال: «قلتها قبل انطلاق كأس العالم. سنكون أبطال العالم لأنه إذا لم تكن واثقاً بنفسك فلن تستطيع تحقيق ذلك. يجب أن تكون أحلامك كبيرة».

وفي المقابل قال عز الدين أوناحي لاعب وسط المغرب: «كنا متوقعين الفوز ودخلنا بهذا الهدف كي نتأهل متصدرين. 40 ألف متفرج كانوا معنا وكل عائلات المغرب كانت تدعمنا».

إلى ذلك قدم الإنجليزي جون هيردمان مدرب كندا شكره لكل المشجعين الكنديين الذين ساندوا المنتخب، مضيفا «كانت المرة الأولى منذ فترة طويلة نشارك فيها في هذه البطولة، استمتعنا بها، لاعبونا قدموا أداء جيدا، وأظهرنا بسالة في المباريات الثلاث، ونفتخر بمشاركتنا وصمودنا وصمود هذا المنتخب الشاب. لقد كانت تجربة مذهلة».

واستطرد المدرب هيردمان: «الهدف الأول زعزعنا لقد، كانت لحظة صعبة علينا وشعرنا بالكثافة في أسلوب لعبهم وبالضغط، لم نفكر بالطريقة التكتيكية في الدقائق العشر الأولى، بدأنا كما بدأنا تقريبا ضد كرواتيا بنفس المقاربة، وكنا نحاول أن نطبق نفس النظام. كافحنا لفترة 20 دقيقة، ولكننا عدنا وتكيفنا وأظهرنا الصمود لتخطي هذه اللحظات الصعبة. في الشوط الثاني تمكننا من تعديل الخطة ولعبنا بروح جديدة، وقدمنا لاعبين مخضرمين، ونجحنا في تقليص الفارق أمام منتخب يملك خبرة كبيرة في النهائيات، وشارك فيها مرات عدة».

إلى ذلك، عبر ياسين بونو حارس مرمى المغرب عن سعادته الكبيرة بعد تأهل بلاده لدور الستة عشر لكأس العالم لكرة القدم لأول مرة منذ 36 عاما، عقب الانتصار 2 - 1 على كندا في ختام المجموعة السادسة أمس الخميس.

وقال بونو: «ليلة تاريخية للشعب المغربي، وهذا بسبب روح العمل الكبيرة التي ساهمت في الإنجاز الذي تحقق». وتابع: «هذا الفريق لديه المؤهلات التي تجعله ينافس. اللاعبون يحلمون لذلك من حق الجماهير أن تحلم، وهذا الجيل متمكن»، ووجه بونو الشكر لجماهير المغرب التي ساندت المنتخب الوطني بحماس كبير في مباريات البطولة.


المغرب كأس العالم

اختيارات المحرر

فيديو