كأس العالم... المغرب يهزم بلجيكا ويقترب من دور الـ16

كأس العالم... المغرب يهزم بلجيكا ويقترب من دور الـ16

الأحد - 3 جمادى الأولى 1444 هـ - 27 نوفمبر 2022 مـ
لاعبو المغرب يحتفلون بعد إحراز الهدف الأول (رويترز)

سجل البديلان عبد الحميد صبيري وزكريا أبو خلال في الشوط الثاني، ليفوز المغرب 2-صفر على بلجيكا في مفاجأة كبيرة، اليوم الأحد، ويعزز فرصه في التأهل لدور الـ16 بكأس العالم لكرة القدم لأول مرة منذ 1986.

وهذا ثالث انتصار للمغرب في تاريخه بالنهائيات، بعد الانتصار 3-1 على البرتغال في 1986 و3-صفر على اسكتلندا في 1998، وفق ما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء .

وهز صبيري الشباك من ركلة حرة في الدقيقة 73 وأضاف أبو خلال الهدف الثاني في الوقت المحتسب بدل الضائع بتسديدة رائعة من مدى قريب بعد مهارة فردية من حكيم زياش.

وأظهر المغرب جرأة هجومية أكبر أمام المصنفة الثانية عالمياً، كما لعب بصلابة دفاعية وأغلق المنافذ أمام منافسه مستغلاً تشجيعاً حماسياً في استاد الثمامة بالدوحة وسط حضور نحو 44 ألف متفرج.

وتألق الحارس منير المحمدي (الكجوي) رغم مشاركته المفاجئة قبل لحظات من انطلاق اللقاء بعد إصابة الحارس الأساسي ياسين بونو الذي شارك في مراسم عزف النشيد الوطني.

ورفع المغرب، الذي تعادل دون أهداف مع كرواتيا وصيفة بطلة العالم في الجولة الأولى، رصيده إلى أربع نقاط متصدراً المجموعة السادسة، مقابل ثلاث نقاط لبلجيكا التي حققت فوزاً باهتاً 1-صفر على كندا في أول جولة. وتلعب كرواتيا مع كندا اليوم.

وألغي هدف للمغرب قبل نهاية الشوط الأول عبر حكيم زياش من ركلة حرة جانبية في الزاوية القريبة للمرمى بداعي أن المدافع رومان سايس، الموجود في موقف تسلل بعد العودة لنظام حكم الفيديو المساعد، حجب الرؤية عن الحارس تيبو كورتوا.

لكن صبيري سجل بنفس الطريقة قبل 17 دقيقة من النهاية بعد أن تجنب سايس السقوط في مصيدة التسلل هذه المرة وخدعت الكرة كورتوا.

وأضاف أبو خلال الهدف الثاني في الوقت بدل الضائع بتسديدة في سقف الشباك بعد جهد رائع من زياش.

واستمر اللاعبون في أرض الملعب عدة دقائق للاحتفال مع الجماهير بعد اقتراب حلم بلوغ أدوار خروج المغلوب.


قطر رياضة كأس العالم

اختيارات المحرر

فيديو