ثالث ركلة جزاء مهدرة في مونديال 2022 (سعودية)

ثالث ركلة جزاء مهدرة في مونديال 2022 (سعودية)

سالم الدوسري أضاع فرصة معادلة رقم «سامي الجابر»
السبت - 2 جمادى الأولى 1444 هـ - 26 نوفمبر 2022 مـ
سالم الدوسري أهدر ضربة جزائية للأخضر (أ.ف.ب)

أهدر سالم الدوسري لاعب المنتخب السعودي ركلة جزاء أمام المنتخب البولندي، ضمن منافسات الجولة الثانية من منافسات كأس العالم 2022 حيث تعد ثالث ركلة جزاء مهدرة في المونديال المقام في قطر من أصل 9 ضربات، بعدما أضاع روبيرت ليفاندوفسكي مهاجم بولندا ركلة جزاء أمام المنتخب المكسيكي، وألفونسو ديفيز لاعب كندا أمام منتخب بلجيكا.
وبات الأخضر السعودي هو المنتخب العربي الوحيد الذي أضاع ركلتي جزاء في تاريخ البطولة العالمية حيث سبق الدوسري اللاعب الدولي فهد المولد بإهدار ضربة جزاء أمام المنتخب المصري بعدما استطاع الحارس عصام الحضري من التصدي لها خلال اللقاء الذي انتهى للأخضر 2/1 في مونديال 2018 في روسيا.
وحصل الأخضر على ركلة جزاء أمام نظيره البولندي في الدقيقة الأخيرة من زمن الشوط الأول من عمر اللقاء، بعد عودة حكم المباراة إلى تقنية الفيديو. وتقدم سالم الدوسري لتنفيذها إلا أن حارس بولندا تشيزني تمكن من التصدي للكرة.
وكاد الدوسري يعادل رقم مواطنه سامي الجابر صاحب الـ3 أهداف في تاريخ كأس العالم، حيث يعتبر هو هداف العرب في تاريخ المونديال.
ويحتل الدوسري وصافة ترتيب الهدافين العرب في كأس العالم، برصيد هدفين، سجلهما في شباك مصر في 2018 ثم الأرجنتين بـ2022، متساوياً مع 10 لاعبين آخرين.


قطر السعودية كرة القدم بولندا

اختيارات المحرر

فيديو