مدرب بولندا: فوز السعودية على الأرجنتين لن يغير خطتي

مدرب بولندا: فوز السعودية على الأرجنتين لن يغير خطتي

ميشنيفيتش قال إنه قام بتحليل «الأخضر» جيداً ويعرف أسلحته
الجمعة - 1 جمادى الأولى 1444 هـ - 25 نوفمبر 2022 مـ
ميشنيفيتش مدرب بولندا في المؤتمر الصحافي اليوم (أ.ف.ب)

كشف تشيسلاف ميشنيفيتش، مدرب منتخب بولندا، عن قيامه وجهازه الفني بتحليل المنتخب السعودي جيداً، تأهباً لمواجهته السبت، ضمن الجولة الثانية من دور المجموعات ضمن نهائيات كأس العالم 2022 المقامة حالياً في قطر، مشدداً على أنه يعرف أسلحة الأخضر ونقاط قوته.
واعتبر ميشنيفيتش الأخضر صعباً لكنه لن يغير خطته في المواجهة بناء على مباراة السعودية والأرجنتين ونتيجتها المفاجئة.
وبحسب المدرب، سيظل روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم منتخب بولندا لكرة القدم، الخيار الأول لتسديد ركلات الجزاء رغم أنه أهدر ركلة جزاء في المباراة الأولى للمنتخب البولندي أمام المكسيك في مونديال قطر 2022.
وأصبحت ركلة الجزاء التي أهدرها ليفاندوفسكي الأولى التي يخفق في تسجيلها على مستوى المنتخب، كما أنها أدت إلى تعادل بولندا مع المكسيك سلبياً.
وقال تشيسلاف ميشنيفيتش، مدرب منتخب بولندا، في مؤتمر صحافي اليوم (الجمعة): «ما زال روبرت هو الخيار الأول. إنه يتخذ القرار بشأن تسديد ركلة الجزاء أو تركها للاعب آخر».
وأضاف ميشنيفيتش، قبل مواجهة المنتخب السعودي، السبت: «نشعر بأننا بخير بعد المباراة أمام المكسيك. نعرف ما يمكننا فعله وما يجب أن نفعله بشكل أفضل، ولكننا أيضاً قمنا بعمل جيد».
يذكر أن المنتخب السعودي حقق أكبر مفاجآت النسخة الحالية من المونديال، بعد تغلبه على المنتخب الأرجنتيني 2 – 1.
وفي ضوء هذه المباراة، أوضح ميشنيفيتش متطلبات اللعب في كأس العالم، وقال: «من الصعب أن تفوز على الجميع، وحتى المرشحون لنيل اللقب يواجهون صعوبات».
وأبدى تشيسلاف ميشنيفيتش، غضبه بعدما طلب منه صحافيون التعليق على تشكيلته الدفاعية في التعادل السلبي مع المكسيك في مستهل مشوارهما بكأس العالم لكرة القدم.
وبدا روبرت ليفاندوفسكي وحيداً ومنعزلاً في الهجوم في الشوط الأول أمام دفاع المكسيك القوي قبل أن يغير ميشنيفيتش خططه ويطلب من بيوتر جيلينسكي التقدم للأمام، وهو التغيير الذي أدى إلى صناعة بولندا المزيد من الفرص.
ودفع مدرب بولندا بمهاجم ثانٍ في الدقيقة 87 عندما تم استبدال جيلينسكي ليشارك أركاديوش ميليك بدلاً منه.
وقال ميشنيفيتش: «عندما يسألني شخص ما إذا كان من الممكن اختيار تشكيلة مختلفة، أجيب بالطبع هذا ممكن. لكن على حساب من؟ إذا أراد الصحافيون الدفع بلاعب آخر فعليهم إبلاغي بالحل لأنني لا أستطيع إشراك 12 لاعباً في المباراة. إذا كنتم تريدون مهاجماً ثانياً، فعليكم ببساطة أن تستبعدوا أحداً من هذه التشكيلة».


قطر السعودية بولندا كرة القدم

اختيارات المحرر

فيديو