«مونديال 2022»: كوريا الجنوبية تحبط أوروغواي بالتعادل

«مونديال 2022»: كوريا الجنوبية تحبط أوروغواي بالتعادل

الخميس - 1 جمادى الأولى 1444 هـ - 24 نوفمبر 2022 مـ
منتخبا أوروغواي وكوريا الجنوبية فشلا في التسجيل خلال مباراتهما اليوم (رويترز)

تلعثمت أوروغواي أمام المرمى، وعانت أمام قوة كوريا الجنوبية البدنية، ليتعادل المنتخبان دون أهداف في المجموعة الثامنة بكأس العالم لكرة القدم، اليوم (الخميس)، بعد الافتقار لدقة اللمسة الحاسمة.
ولم يصنع المنتخبان العديد من الفرص الخطيرة في استاد المدينة التعليمية، ورغم أن أوروغواي كانت الأقرب للتسجيل، فلم يسدد أي فريق على المرمى.
وجاءت أخطر فرصة لأوروغواي بواسطة القائد دييغو غودين، حيث ارتقى عالياً، ووضع الكرة برأسه في القائم الأيسر، وأطاح المهاجم الكوري هوانغ أوي - بالكرة عالياً من مدى قريب، ليتحسر المنتخبان على الإخفاق في التسجيل في مجموعة تضم أيضاً البرتغال وغانا.
وظهر المئات فقط من مشجعي كوريا الجنوبية في المدرجات، لكنهم أحدثوا ضجيجاً في الريان، وهتفوا أغلب فترات المباراة ودقوا الطبول في ظل إيقاع سريع من اللعب.
وقال باولو بينتو مدرب كوريا الجنوبية للصحافيين: «نحن فريق شجاع جداً. نحن لا نخشى منافسنا».
وأضاف: «الشيء المهم أننا نحتاج إلى السيطرة على كل لحظات المباراة، ونحن ندرك أننا نخوض مسابقة مختلفة عن تصفياتنا، لكن هذا لن يمنعنا مما نحاول فعله، ولقد أظهرنا اليوم أن بوسعنا ذلك».
وجاءت أول محاولة من أوروغواي في الدقيقة 19 بواسطة فيدريكو بالبيردي حيث تلقى تمريرة من المدافع خوسيه ماريا خيمنيز ومهدها لنفسه ثم أطلق تسديدة قوية فوق المرمى مباشرة.
ورغم أفضلية أوروغواي، شنت كوريا هجمة مرتدة سريعة بواسطة سون هيونغ - مين، الذي ارتدى واقياً للوجه، حيث توغل من الجانب الأيسر وراوغ اثنين من المدافعين قبل أن يطلق تسديدة بقدمه اليمنى أبعدها المدافع ماتياس أوليفيرا.
وكان بوسع كوريا الجنوبية أن تتقدم في النتيجة في الدقيقة 34 عن طريق كيم مون - هوان حيث أرسل كرة داخل منطقة الجزاء في اتجاه هوانغ، لكن المهاجم لم يحافظ على هدوئه، وسدد فوق المرمى.
واقتربت أوروغواي من التسجيل قبل الاستراحة حيث وضع المدافع غودين الكرة برأسه نحو المرمى لكنها اصطدمت بأسفل القائم الأيسر وابتعدت عن المرمى.
وتدخل خيمنيز مدافع أوروغواي في الوقت المناسب لمنع سون من التسديد بعد الاستراحة بخمس دقائق، بينما منع جونغ وو - يانغ تسديدة قوية من رودريغو بنتانكور في الجانب الآخر.
واستحوذت أوروغواي على الكرة بشكل أكبر، لكنها عانت في اختراق دفاع كوريا الجنوبية، بينما أطلق بالبيردي تسديدة هائلة في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي ولمست أعلى العارضة، ليكتفي كل فريق بنقطة واحدة أمام نحو 41 ألف متفرج.


قطر أخبار كوريا الجنوبية كرة القدم

اختيارات المحرر

فيديو