ليفاندوفسكي: لا أعلم إن كانت «كأس العالم 2022» الأخيرة لي

ليفاندوفسكي: لا أعلم إن كانت «كأس العالم 2022» الأخيرة لي

الجمعة - 24 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 18 نوفمبر 2022 مـ
ليفاندوفسكي خلال المؤتمر الصحافي اليوم (إ.ب.أ)

قال روبرت ليفاندوفسكي، قائد بولندا، إنه يستعد لكأس العالم في قطر كأنها الأخيرة له، لكن المهاجم البالغ عمره 34 عاماً أكد أنه سيحافظ على لياقته للعب في النسخة المقبلة عام 2026.

ويعيش هداف بولندا التاريخي حالة رائعة مع برشلونة الإسباني هذا الموسم، بعد أن سجل 18 هدفاً في 19 مباراة في كل المسابقات.

وتقع بولندا في المجموعة الثالثة، وتبدأ مشوارها بمواجهة المكسيك يوم الثلاثاء، قبل اللعب ضد الأرجنتين والسعودية.

وقال ليفاندوفسكي للصحافيين اليوم (الجمعة)، في الدوحة: «هل ستكون كأس العالم الأخيرة لي؟ لا أعلم. أنا أستعد كما لو أنها المشاركة الأخيرة لي، لكني لن أقول نعم ولن أقول لا. أنا أدرك أنني سأظل قادراً على اللعب بعد أربع سنوات».

وأشار ليفاندوفسكي إلى أن احتمالية تركيز المنافسين على مراقبته في أثناء الهجوم خطوة ستحاول بولندا الاستفادة منها.

وشرح: «أعتقد أن اللاعبين الآخرين سيستفيدون من أنني سأعود للخلف أحياناً (مع المدافعين) وستتوفر المساحة في مكان آخر».

وبسؤاله عن اللعب في درجة حرارة مرتفعة في قطر، قال: «زرت الدوحة مرات كثيرة من قبل، وكنت أعلم ما يمكن توقعه. الأمر أسهل بالنسبة لي وأكثر متعة لأنني أتيتُ إلى هنا من قبل. في سوتشي (في كأس العالم 2018) كان الأمر مختلفاً وغريباً، لم يكن مريحاً، لكني لا أشعر بذلك هنا».

وفازت بولندا، التي لم يرشحها ليفاندوفسكي لتصدر المجموعة، 1 - 0 على تشيلي في وارسو في مباراة ودية يوم الأربعاء الماضي، قبل السفر للدوحة.


قطر بولندا كأس العالم كرة القدم

اختيارات المحرر

فيديو