أستراليا تتهم روسيا بـ«حماية قتلة» في قضية تحطم الطائرة الماليزية بأوكرانيا

أستراليا تتهم روسيا بـ«حماية قتلة» في قضية تحطم الطائرة الماليزية بأوكرانيا

الجمعة - 23 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 18 نوفمبر 2022 مـ
حطام الطائرة الماليزية «بوينغ 777» التي تحطمت في أوكرانيا عام 2014 (أ.ف.ب)

دعت وزيرة الخارجية الأسترالية بيني وونغ روسيا، اليوم الجمعة، إلى تسليم روسيين وأوكراني صدرت بحقهم أحكام بالسجن في هولندا الخميس، بعد إدانتهم في قضية إسقاط طائرة تابعة للخطوط الجوية الماليزية فوق أوكرانيا في 2014، متهمة الرئيس فلاديمير بوتين بـ«حماية قتلة».
وبعد محاكمة استمرت عامين ونصف العام، أصدرت محكمة هولندية الخميس، أحكاماً غيابية بالسجن مدى الحياة على الروسيين إيغور غيركين وسيرغي دوبينسكي، والأوكراني ليونيد خارتشينكو بعد إدانتهم بالقتل، ولعب دور في تدمير الطائرة.
وأسفر تحطم طائرة «بوينغ 777» في الرحلة «إم إتش17» بين أمستردام وكوالالمبور عن مقتل 298 شخصاً كانوا على متنها، بينهم 196 هولندياً و43 ماليزياً و38 أسترالياً.
وأُصيبت الطائرة فوق شرق أوكرانيا، الذي يسيطر عليه الانفصاليون الموالون لروسيا، بصاروخ قدمته موسكو، حسب المحكمة.
وقالت وزيرة الخارجية الأسترالية لصحافيين إن الحكم يؤكد أن «روسيا الاتحادية تتحمل مسؤولية». وأضافت: «ندعو روسيا إلى تسليم هؤلاء المدانين لقضاء فترة حكم المحكمة على جرائم الكراهية التي ارتكبوها».
وتابعت وونغ أنه «لا يمكن لأي مقدار من المراوغة أو التهرب أو التضليل من جانب الاتحاد الروسي أن يلغي هذه الحقيقة»، معتبرة أن رفض موسكو تسليم هؤلاء المحكومين يشكل دليلاً صارخاً على شخصية بوتين.
وقالت في تصريحات لاحقة لشبكة «أي بي سي» الأسترالية: «نقول لرئيس روسيا إن العالم يعرف أنك تحمي القتلة، وهذا يعطي مؤشراً على هويتك سيد بوتين».
ودانت روسيا، التي تنفي أي مسؤولية لها في تحطم الطائرة، حكم المحكمة، معتبرة أنه «قرار سياسي».
وقالت وزارة الخارجية الروسية، في بيان صحفي، إن «مسار الإجراءات القانونية يشير إلى أن (القرار) يستند إلى أمر سياسي». وأضافت: «طوال المحاكمة كانت المحكمة تحت ضغط غير مسبوق من السياسيين الهولنديين وممثلي الادعاء ووسائل الإعلام الذين فرضوا نتيجة سياسية على المحاكمة».


أستراليا استراليا سياسة أخبار روسيا

اختيارات المحرر

فيديو