إسرائيل تتهم إيران باستهداف ناقلة نفط قبالة عُمان بطائرة مسيرة

إسرائيل تتهم إيران باستهداف ناقلة نفط قبالة عُمان بطائرة مسيرة

الأربعاء - 21 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 16 نوفمبر 2022 مـ
سفينتان في بحر العرب (أرشيفية-أ.ب)

اتهمت إسرائيل، يوم الأربعاء، إيران بمهاجمة ناقلة النفط ترفع العلم الليبيري، تديرها شركة «إسترن باسيفك شيبينغ» ذات الإدارة الإسرائيلية مستخدمة طائرة مسيرة.

وقال مسؤول إسرائيلي إن إيران هاجمت الناقلة مستخدمة طائرة مسيرة من النوع الذي زودت به روسيا في أوكرانيا، وفقاً لوكالة «رويترز» للأنباء.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية تصريحا لمسؤول إسرائيلي بأن الضربة على الناقلة بـ«مقذوف» هو «استفزاز إيراني» يهدف إلى «تعكير صفو الأجواء» قبل افتتاح المونديال في قطر.

وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه إن الضربة هدفها «تعكير أجواء» مونديال قطر، موضحاً أن «السفينة مملوكة جزئياً لإسرائيل».


وذكرت الشركة أن الناقلة تعرضت لأضرار طفيفة دون وقوع إصابات أو تسرب شحنتها من السولار.

وقال المتحدث باسم الأسطول الخامس الأميركي تيموثي هوكينز، لـ«رويترز» إن الأسطول على علم بحادث تعرضت له ناقلة نفط في خليج عُمان.

وقالت هيئة عمليات التجارة البحرية في المملكة المتحدة إن التحقيق جارٍ بعد تقارير عن إصابة الناقلة.

وذكرت الهيئة على موقعها على الإنترنت: «الهيئة على علم بالتقارير عن حادث في خليج عمان - بحر العرب والتحقيقات جارية. السفينة والطاقم بخير».

وفي المقابل، حملت وكالة نور نيوز الإيرانية إسرائيل مسؤولية هجوم على ناقلة النفط.

وقالت الوكالة في تغريدة على تويتر: «شر الصهاينة خلال كأس العالم بدأ. نشطت المنافسات الإقليمية وأزمة تشكيل الحكومة في إسرائيل المحور اليهودي العربي لمهاجمة ناقلة النفط في بحر عمان من أجل توريط قطر وإيران في الوقت نفسه بمساعدة وسائل الإعلام«، حسب قولها.

 


بريطانيا اخبار الخليج

اختيارات المحرر

فيديو