بانكسي يطل في جدارية ببلدة أوكرانية

بانكسي يطل في جدارية ببلدة أوكرانية

الاثنين - 19 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 14 نوفمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16057]
لوحة لبانكسي على مبنى تعرض للقصف (إ ب أ)

أطل فنان الغرافيتي البريطاني الشهير بانكسي مجدداً بلوحات جديدة، بعد رسم جدارية على مبنى تعرض للقصف خارج العاصمة الأوكرانية.
ونشر بانكسي، الذي وصفه الأوكرانيون بأنه رمز لبلدهم على «إنستغرام»، ثلاث صور للعمل الفني، وهو عبارة عن لاعبة جمباز واقفة على يديها، ورأسها إلى أسفل، وسط أنقاض مبنى مهدم في بلدة بوروديانكا شمال غربي كييف، وأرفقها بتعليق: «بوروديانكا، أوكرانيا».
ومثل بوتشا وإيربين، تعرضت بوروديانكا لقصف روسي كثيف، وأصبحت رمزاً للدمار الذي خلَّفه هجوم موسكو، منذ فبراير (شباط).
وقد احتلت القوات الروسية البلدة لفترة وجيزة قبل انسحابها منها في أبريل (نيسان).
وقال أوليكسي سافوتشكا (32 عاماً) لـ«وكالة الصحافة الفرنسية»، أول من أمس (السبت)، تعليقاً على الجدارية: «إنه رمز أننا لا ننكسر... وأن بلدنا لا ينكسر».
وظهر عدد من الجداريات، بأسلوب بانكسي، في كييف وحولها، مما دفع الأوكرانيين إلى الاعتقاد بأن فنان الشارع مجهول الهوية قد يكون موجوداً في البلاد التي مزقتها الحرب.
وهناك رسوم غرافيتي أخرى في بوروديانكا لم يؤكد الفنان أنه صاحبها، تظهر طفلاً صغيراً يصرع رجلاً يرتدي زي الجودو. وقد يكون المشهد إشارة محتملة إلى الزعيم الروسي فلاديمير بوتين، المعروف بأنه من عشاق فنون الدفاع عن النفس.


أوكرانيا أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو