ميدفيديف: انتصار روسيا في أوكرانيا هو الضامن الوحيد لعدم نشوب صراع عالمي

ميدفيديف: انتصار روسيا في أوكرانيا هو الضامن الوحيد لعدم نشوب صراع عالمي

الأربعاء - 7 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 02 نوفمبر 2022 مـ
نائب رئيس مجلس الأمن الروسي ديمتري ميدفيديف (رويترز)

قال نائب رئيس مجلس الأمن الروسي ديمتري ميدفيديف، إن انتصار روسيا الكامل والنهائي في أوكرانيا هو وحده الذي سيضمن عدم نشوب «الصراع العالمي الذي يدفع الغرب العالم إليه».

ووفقاً لوكالة «تاس» الروسية للأنباء، فقد قال ميدفيديف أمس (الثلاثاء)، في منشور على تطبيق «تلغرام»، رداً على تأكيد الدول الغربية بشكل متكرر ضرورة عدم السماح لروسيا بالفوز في الحرب: «دعونا نسمِّ الأشياء بأسمائها الحقيقية. تدفع الدول الغربية العالم إلى حرب عالمية. والانتصار الكامل والنهائي لروسيا سيكون هو الضامن الوحيد لمنع نشوب صراع عالمي».

وأضاف: «إن هدف أوكرانيا في الحرب، التي تسبب فيها نظام كييف، هو استعادة جميع الأراضي التي كانت تنتمي إليها في السابق. وبعبارة أخرى، انتزاعها من روسيا. وهذا الأمر يعد تهديداً لوجود دولتنا وانهياراً لروسيا الحالية».


وخلص ميدفيديف إلى أن مثل هذا الاحتمال هو سبب مباشر لتطبيق الفقرة 19 من المبادئ الأساسية لسياسة الدولة الروسية في مجال الردع النووي.

وتابع: «من الذي يخطط حقاً إذاً لنشوب نزاع نووي، هل لي أن أسأل؟ ما هذا إن لم يكن استفزازاً مباشراً لحرب عالمية باستخدام الأسلحة النووية؟».

ووفقاً للفقرة 19 من الوثيقة المذكورة، فإن الشروط التي يجوز لروسيا بموجبها استخدام الأسلحة النووية هي وجود معلومات موثوقة حول إطلاق صواريخ باليستية تجاه أراضي روسيا أو حلفائها، أو استخدام العدو للأسلحة النووية أو أنواع أخرى من أسلحة الدمار الشامل على أراضي روسيا وحلفائها، أو استهداف العدو مواقع حساسة أو منشآت عسكرية تابعة لروسيا.

بالإضافة إلى ذلك، تتضمن الشروط المذكورة في الفقرة 19 أيضاً شن عمل عدواني ضد روسيا باستخدام أسلحة تقليدية، ما يمكن أن يهدد وجود الدولة ذاته، وهو ما ذكره ميدفيديف في منشوره على «تلغرام» أمس.


Moscow حرب أوكرانيا موسكو

اختيارات المحرر

فيديو